دراسة حالة
الاسم ( س )
المستوى التعليمي : الصف العاشر الاساسي .
الحالة الاجتماعية : اع** ( طالب )
مصدر التحويل : مربي الصف
المشكلة : يعاني الطالب ( س ) من مشكلة التأخر الدراسي , وبما انه في الصف العاشر وهي مرحلة مهمة وتحديد مساره المهني او الاكاديمي , فيريد ايجاد الحل للتغلب على هذه المشكلة .
تاريخ المشكلة :
بدأت هذه المشكلة معه منذ الصف السابع الاساسي حيث بدأ بالتراجع في دروسه والتأخر عما كان عليه سابقا .
وبناء على ذلك وبطلب من مربي الصف مساعدته قام المربي بتحويله لمرشد المدرسة .
المقابلة : شرح المشكلة للمرشد واعطائه بعض التفاصيل والاتفاق على بدء الجلسات الارشادية .
الاسلوب العلاجي المتبع :
• النظرية المستخدمة في البرنامج العلاجي :
وهي نظرية العلاج العقلاني الانفعالي Rational Emotive Therapy RET
الجلسة الأولى :

الأهداف:
أ ـ إقامة علاقة تتميز بالدفء والمودة والألفة بين المرشد والمسترشد .
ب ـ الاتفاق على مواعيد الجلسات واحترامها .
ج ـ تحديد المدة اللازمة لإنهاء العلاج .
د ـ التوقيع على اتفاقية حضور الجلسات ، وعدم التخلف عنها .
محتوى الجلسة :
التركيز على إقامة علاقة طيبة ، وهذه العلاقة تعتبر الأساس لإنجاز أهداف العلاج بسرعة .
الطريقة والإجراءات :
أظهار دفء صادق في إقامة علاقة تعاونية ، وتقبل غير مشروط للمسترشد , وهذا الدفء والعلاقة لا يصرف نظر المرشد عن الكشف عن الاستجابات السلبية من قبل المسترشد ومقاومته للعلاج , ويتم الاتفاق مع المسترشد على مواعيد الجلسات واحترامها ، ويوقع على استمارة خاصة بالمواعيد المناسبة له 0 ويتم الاتفاق على المدة اللازمة لإنهاء العلاج .

الجلسة الثانية :
الاهداف

1ـ قراءة المعلومات عن التأخر الدراسي وشرح النتائج السيئة السلبية المترتبة على التأخر الدرسي.
2ـ شرح وتوضيح العلاج العقلاني الانفعالي السلوكي بلغة واضحة , متجنبا المصطلحات التي لا يفهمها المسترشد .
3ـ حث المسترشد على القيام بالواجبات المنزلية لما لها من دور مؤثر في التعرف على الأفكار السالبة والاستجابة لها ودورها في توليد التأخر الدراسي .
محتوى الجلسة :
1ـ التركيز على التأخر الدراسي وأسبابه ، وأثر ذلك على الطلاب ، وأهمية التخلص منه عن طريق البرنامج العلاجي .
2ـ تناول مفهوم العلاج العقلاني الانفعالي السلوكي بلغة مفهومة وواضحة ، ووصف أهدافه وفروضه ومبادئه الأساسية ، وبعض المفاهيم المرتبطة به ، وفنياته المتعددة وأثره في تغيير أفكار الشخص الغير منطقية .
3ـ زيادة دافعية الطلاب لأداء الواجبات المنزلية وأداء المهمات التي تعلمها مع الإرشاد لكيفية تحديد مشكلاته بدقة وكيفية تسجيل أفكاره السالبة المتعلقة بذلك .
الطريقة والإجراءات
1ـ جعل الطلاب المتأخرين دراسيا يواجهون المواقف بشكل غير صحيح نتيجة للأفكار السالبة وغير الواقعية .
2ـ التوضيح للطلاب بأن سبب تلك السلوكيات بسبب معارفه وخبراته ، وما تم تنشئته عليه ، ثم أبين له أن استخدامي العلاج العقلاني الانفعالي السلوكي سيساعده في التخلص منها.
3ـ مطالبة الطلاب أن يراقبوا ذاتيا أفكارهم السلبية وذلك عن طريق جدول التسجيل اليومي للأفكار المختلة وظيفيا ( واجب منزلي ) .
الجلسة الثالثة :
في بداية الجلسة مراجعة الواجبات البيتية .
الاهداف :

1ـ تحديد السلوكيات التي أريد معالجتها بدقة واختزالها ، وتوضيح العامل المشترك في هذه السلوكيات.
22ـ توضيح العلاقة بين الأفكار والمشاعر والسلوكيات 0
3ـ التركيز على التوقعات السلبية
4ـ رفع تقدير الذات المنخفض
الطريقة والإجراءات :
ـ استعراض تاريخ بدء التأخر الدراسي لدىه
ـ بطاقة التسجيل اليومي للأفكار غير المنطقية التي عند الطلاب
المحتوى :
سأكشف للطالب عن الأسباب التي جعلته يسلك تلك السلوكيات ، وسأستعين ببعض التجارب والمشكلات التي قد وقعت ( تاريخ الحالة ) 0وسأبين الأعراض المشتركة ، وربما أقوم بصياغة مؤقتة للمشكلة ، وتلخيص دور العوامل والأسباب والأفكار السلبية غير المتكيفة ومن خلال استعراض تاريخ الحالة عند الطالب سيتضح بدقة التسلسل السببي للمشكلة ، ومن خلال هذا الاستعراض سيعرف الطالب الأسباب التي جعلته يسلكون تلك السلوكيات ، وهنا سيتعرف الطالب على بدايات تلك السلوكيات . وسأجعل الطالب يفحص أفكاره.
التقويم :
ـ سأدرب الطلاب على أن يستنتجوا من أفكارهم أو معتقداتهم ( فرض ) قابل للاختبار ، وتسجيل النتائج بأسلوب موضوعي ، ومقارنة النتائج بالتنبؤ
ـ سأعطي الطلاب قائمة بالأخطاء التي سببت لهم تلك السلوكيات
ـ سأعلمهم فنية تساعدهم على حل المشكلة

الجلسة الرابعة : مناقشة واستعراض ردود فعل الطالب عن الجلسة السابقة ومناقشة الواجبات المنزلية السابقة .
دقيقة للجلسة ( محتوى الجلسة )
إنهاء الجلسة ، و إعطاء الواجبات المنزلية
الأهداف :
ـ دور المعرفة في توليد واستمرار السلوكيات السلبية 0والأفكار الغير منطقية
ـ التغلب على التأخر الدراسي

الطريقة والإجراءات :
ـ تدريبه على المذاكرة والمراجعة والتفوق , وجعله يتحدث عن ذلك
ـ النمذجة ( الطلاب المتفوقون دراسيا في المدرسة )
ـ التشكيل
المحتوى : سيتم استعراض الواجبات المنزلية السابقة , مراقبة أفكاره وسأناقشه في أفكاره التي ولدت لديه الرغبة في الانتقام والعدوان والمضاربة واستخدام الأسلحة ، كما سأجعله يتخيل أنه داخل مجموعة من الأشخاص يتناقش معهم ، ثم سأنظر إلى ردود أفعاله وأفكاره ، وكيفية سلوكه ، والتغيرات الطارئة عليها ، ثم سأنتقل إلى فنية التشكيل وأعرفه بهذه الفنية وأدربه على ذلك 0 وسأذكر له نماذج لهم من زملائه المتفوقين دراسيا 0
التقويم :
ـ سأطلب منه فتح أجندة لكل جلسة لتسجيل كل ملاحظاتهم
ـ سأعطيه بعض الأمثلة من الإجابات عن أفكاره السالبة.

الجلسة الخامسة :
الأهداف :
ـ استنباط الأسباب التي أدت إلى تلك السلوكيات
ـ تقديم ما يؤيد أو يناقض أفكارهم وما يدور في نفوسهم
الطريقة والإجراءات :
ـ التشكيل
ـ التغذية الراجعة
المحتوى : سأركز على استنباط المبررات التي عند الطالب ، التي جعلته يسلك تلك السلوكيات, وسأقدم له التفسيرات البديلة والسببية التي حدثت له وأدت به إلى ذلك . وتتضمن هذه التفسيرات الدليل الذي يؤيد أو يناقض اعتقاداته , ثم سأختبر صدق افتراضاته ومبرراته عن طريق الحوار والمناقشة .
التقويم :
ـ تصميم جدول أنشطة يساعده على التغلب على تلك السلوكيات السلبية المسيطرة
ـ استخدام الواجبات المنزلية

الجلسة السادسة :
الهدف :
خفض تأثير نشاطات الأفكار المسيطرة عليهم التي تؤدي بهم إلى تلك السلوكيات 0
الطريقة والإجراءات :
ـ النمذجة
ـ التغذية المرتدة
ـ التطمين

المحتوى : سأعمل خفض تأثير الأفكار السلبية المسيطرة ، عن طريق استنباط العوامل
كما سأقوم بطمأنة الطالب ، واستخدام فنية التشكيل ، وتدريبه على ذلك . ومن خلال المناقشة والحوار سنتعرف على الافتراضات والأفكار التي وراء معارفه وخبراته .
التقويم :
ـ أطلب منه كتابة مميزات وعيوب طالب متفوق .وطالب متأخر
ـ أطلب منه كتابة الأحداث التي حدثت له والمواقف أثناء فترة تطبيق البرنامج وكيف تعامل معها .

الجلسة الأخيرة :
الأهداف :
ـ التغلب على كل سلوكيات عدم الثقة في النفس والتأخر الدراسي
ـ إزالة الأفكار السلبية
ـ التغلب على الخوف من عدم الثقة في النفس وما لديه من طاقة وقدرة

الطريقة والإجراءات :
ـ الحوار والمناقشة
ـ التشكيل
ـ التدريب الاسترخائي
ـ التطمين التدريجي
المحتوى : جعل الطالب واعي بالأفكار السلبية والغير منطقية ، ومحاولة تشجيعه على الاحتكاك بالآخرين وخاصة المتفوقين ، وتبصيره بالإيجابيات من وراء ذلك , وتطمينه ومحاولة دمجه مع زملائهم في المدرسة بشكل أكبر , كما أبين له أنه يبالغ في بعض أفكاره ومعتقداته ونظرته لنفسه
التقويم :
ـ أطالبه بعمل أنشطة يومية
ـ أستخدم معه الفنيات التي حددتها في هذا البرنامج
ـ أخبره بأنني سأساعده متى طلب مني المساعدة وأستقبله وأجلس معه
سأطبق معه المقياس الذي سيتم إعداده لأعرف مدى التحسن الذي حدث له