جربي البحث عن : موضة ,أزياء , ريجيم


  • صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة
    النتائج 1 إلى 7 من 17

    الموضوع: رواية ((*حلم واقع *))

    1. #1
      الصورة الرمزية حجر مآسي ~
      أَنًأَ هُنِأَ مٌنِذَ : Sep 2015
      رّقِمّ أِلِعّضًۇيِة : 580825
      بِلّدُيِ :
      شَأٌرُڳًتً : 17
      ڳًتّبٌتّ لِڳَمٌ : 1
      مّنُتًدَأٌيً : طريق الاسلام
      حَأِلٌتًيً : انسة
      مًزٌأِجًيً :
      نّقُأٌطُيّ : 10
      Array


      Icon24 رواية ((*حلم واقع *))

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

      بدآيه وتمهيد ~~
      ...........................
      حبيت اقدم لكم روايتي الاولى اتمنى تنآل اعجآبكمـ
      .....
      بدايةً حبيت اشرح بعض الامور لكمـ
      ,
      ,
      صحيح انو روايتي تتركز على البطلين لأنهم اساس الروآية لكن انا ماخالفت المفروض
      ورح اكتب شخصيات ثآنوية
      .
      .
      .
      وبالنسبة لمواعيد التنزيل كل يوم بارت ماعدآ ايام الاجازة
      (الجمعة, السبت )
      ,
      وكمآن في حآجة البارتين الاولى او الثلاث بارتات الاولى ممكن تكون مملة شوي بس عشان تعرفون البداية
      وعشآن ما ادخلكم في القصة ع طول
      ,
      ,

      ما احلل نقل الرواية بدون وضع اسمي ((حجر مآسي ~))

      ,
      نبدأ بسم الله ~~
      ......................................
      قامت من النوم متأففة من حياتهآ ومن حظهآ ومن وجودهآ بين هالعيلة متمنية بكرآ يسير غير تحآول تكسر الروتين بأي حآجة لكن
      قوانين ابوها وتحكماتوآ تمنعهآ ...وما كرهها في حيآتها الا هالقوانين المجبورة عليها هي واخوانها يسونها ...امراً لا كرماً..
      واللي مصبرهآ على هالحياة اختهآ ولا كآن وحدة بعمرها الـ17 ماتسمع كلمت ابوها وامها وتعآندهم ولا تسوي شي جنوني
      .........
      عبير بهمس : اللي يفرجهآا
      سوزان بهمس اعلى : آمين
      عبير: مدآك تسمعيني
      سوزان بابتسامه
      عبير: فآيقة تبتسمي اقول قومي الحين تجي امي تورينآ شغلنآ
      سوزان بصوت كله نوووم : همم طيب
      دخلت الحمام اكرمكم الله واخذت شور وهي تسوي كل شي على مهلهآ غآفلة عن اللي ممكن يسويه ابوهآ
      خرجت ولبست ببطيئ
      مآدرت الا وامهآ تفتح الباب تقول :
      ابوكم جالس فالصاله يقول 5 دقايق احمي السيآرة وبمشي

      هنا بدت الاغراض تطآير من الغرفة
      اللي تدخل الحمآم واللي تلبس بسرعة واللي تجهز شنطتهآ وهي ماغسلت وجهها اساساً
      سوزان تظحك على وجه وشعر شوق :هههههه شكلك تحفة حتى شعرك صآير في جميع الاتجاهآت كل ذي عجلة
      شوق بتسليك : ههه ماتظحكين
      عبير: وقتك ياسوزان ماتعرفين حركات ابوي ترى يميشي ويخلينآ ذيك الساعة استلمي محاضرة
      سوزان: يعني ماتخلون الواحد يضحك افففففف .. لاحقين عالنكد لسا ابوك بيجي يكمل علي منكد من الصبح
      عبير: معليه مآقصدي
      شوق : سوزان لا تكونين حسآسة ترآ حنآ خوآت وبعدين ... عبير صآدقة


      بعد ثواني تنعد عالاصابع
      جهزوا البنات وطلعوا بالعبايآت ع السياة
      ركبوآ السيآرة
      لقوآ الكل موجود اخوهم وابوهم وامهم وهم توهم وآصلين يعني ابوهم محضر لهم شي حلووو مرررة

      الاب: سنه... حضرتك انتي وهي تتكلموآ وتهرجوآ وانا اجلس مثل الطرطور في السيآرة موانا دايماً......وكمل المحاضرة الاب الين ماوصلوآ بيت جدهم
      ................................................
      ا

      لشخصيآت
      الاب: محمد (55) سنه متحكم وعصبي جدا وقاآسي ولا يرحم وكلمتوآ ماشيه عالبيت كله وحآط لهم قوآنين واللي يخآلف عقآبوا عسيير.....يشتغل في هيئة التحقيق والادعاء العام.....اللي يسمونهم ((محقق فدرالي ))
      الام: فآطمة (50) سنه حنونة بس تربي عيآلها يعني حنيتهآ ماتظهر الا اذا عند الشدة,وماتظهر حنيتهآ وطيبة قلبها لعيآلها لكن في الحقيقة تحبهم وتموت فيهم وتحن عليهم
      بس ماتظهر خوف من الاب
      الاخ: مشعل(16)سنه اولى ثانوي غيور جدا جدا على خواته ومن النوع اللي عقليته المرأة ماتسافر بدون محرم و...الخ وباختصار شديد وقاسي مثل زوج امه ومايعجبه طبع ابوه
      الاخت الكببرى: سوزان (18) سنه ثالث ثانوي حبوبة ورجة ودمها خفيف بشرتها بياض بصفار شعرها بني غامق يبين مع الاضواء الين كتفها عيونها وساع بني غااامق مايبين الا بالشمس خشمها طويل
      الاخت المتوسطة : عبير (17 ) سنه ثاني ثانوي بشرتها لاهي بيضا ولا سمرا حبوبة ومرحة وعنيدة ورجة مرررة تكره تحكمآت زوج امهآ
      شعرها اسود سواد الليل الين نص ظهرهآ عيونها سودا ورسمة عيونها جميلة جدا ولما تحط مسكرا تطلع عيونها خقآآآق وخشمها سلة سيف على ابوها
      الااخت الصغيرة آخر العنقوود : شوق(14)سنه ثالث متوسط مؤدبة ومسآلمه تتبع قوانين ابوها بالحرف وما تعصي ... يحبها عشانها ماتعصيه وعشآنها بنتوآ من لحمه ودمه .عيونها سود وشعرها اسود اطول من سعر اختها سوزان


      ......................

      القصه انو محمد هو زوج امهم .... لما مات ابوهم و قعدت فاطمة الام سنه وتزوجت محمد المتحكم وبعدين
      حملت منه شوق ....كآآن ابوهم اسمه عمر وكان طيب وحنون عكس محمد تماما وعبير وسوزان كانوا يتذكروا حنيتوا وما كان يفلت بناتوا لكن كان في حدود غير مقيدة مو مثل محمد وكان مشعل ماتعجبه
      حنان ابوه الزايد على بناته بأنه يشد على مشعل ويسيب البنات بكيفهم بس في حدود ... المهم الحين سوزان وعبير اخوات الروح بالروح ..ويعتبرون شوق مثل اختهم وماينبذونها عنهم بكلام الناس ...
      ومحمد يحن على شووق اكثر لانها بنتوآ ويعتبرهم كلهم عياله ولكن شووق سبيشل (مميز) وشوق تكره الاستثناء وتغتاظ منه
      المهـــــــــــــــــــــــــــــــــم **


      ..................................................

      وصلوآ بيت جدهم ~ وهم يقولوا آه ياراسي من المحاضرة
      عبير قعدت مطلقة تنهيدة طويله تعلن كرهها لزوج امها مخفية الموضوع بتنهيدة لان امها تقول سمعًا وطاعة ياملك لزوجهاآ رغم الظغوط اللي تواجهها ..وطبعاً هي عاطلة عن العمل بسبب اوامر زوجها وعقليته المتخلفة
      ولا هي قبل ماتتزوجه كانت ممرضة وبعدين تقاعدت وتزوجته .... واطلقت تنهيدة تخفيها عن اختها شوق ماتبغى تجرح مشآعرها
      سدحت سوزان جنبها بظحكة توصل لبرا باب الشارع جآهلة سببها يمكن بدال التنهيدة اللي تجيب الهم بالنسبه لها :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههه
      عبير تطالع فيها بتعجب : اشبها ؟!!!...
      سكتت سوزان من تشميقة امها واخوها وبكلمه من اخوها : انطمي ... (يحندر) خير اش فيه قات لك اختك نكته مثلا ..صوتك واصل بره الشقة .. اش في ؟؟
      سوزان تأففت : ولا شي ولا تكالعني كذا ترا انا اكبر منك ..شمقت
      عبير: اقول شكل القفطوور اثر عليك
      سوزان بنبرة منكدة :ما افطرت هوا ففي احد يقدر يصبح حتى مع ابوك ...
      عبير اردفت : اجل جرعة المحاضرة حقت اليوم اثرت عليك ..
      سوزان: ههه سآآمجه
      عبير تبتسم : وبعدين هذاك موابـ.....سكتت لأن شوق مقبله << اروووح وطي انا تحت الفصحى
      شوق : شالسالفة .. اش بكم ؟
      عبير بتضييع : سلامتك
      شوق بأسف و انحناءة راس وترجي : بنآآـت ,,.... آسفة على اللي قاله ابوي بس ... ترآ انا..دايما اقوله لا يستثنـ...ماكملت لأن عبير قطعت عليها
      عبير بمقاآطعة : لا يا عمري انا ما ازعل من الاشتثناءات هذي وبعدين ترآ انتي اختناآ واللي سار مو منك واحنا مانقول غي ابوي مانقول ابوك ولا زوج امي
      واذا هو قالنا ومعودناآ ان احنا عياله ليه يتثني ؟....المهم الغلط مو منك انتي افضل اخت في حياتي ...وحظنتها
      وطول الوقت سوزان ساكته وف النهايه صفقت بقوة مردفتها بتمسيح دموعها التمثيليه : ياالله اول مرة اشوف مسرحية محزنة كذا ... مسح دموعها بتمثيل ...ابكيتوني المفروض المسرحية تظحك مو تبكي
      عبير وشوق هههههههههه
      الام: اسمعوا ترا خالتك وبناتها جايين قوموا نظفوا بيت جدتكم ... ثنتين ينظفون ووحدة تسوي 3 انواع من الحلا وتسوي قهوة لأن وحدة جارت جدتك عزمتها..
      عبير بهمس مسموع : طبعاً ماجت تعزم الا لما جينآ عآرفة ان اخنا بنيجي .. بــ
      الام : نعم نعم ..اش قلتي .. اسمع عيدي
      عبير : هاآ... ولا شي~
      الام: عبير اشوف لسانك طول هاليومين يحتاج له قص
      سوزان كانت بتنكت لكن اللي منعها يد شوق ع فمها ..تعرفها هي اللي ترد على كلام امها بنكته وظخكه تلطف الجو فيه ..
      شوق : ولا شي ياامي روحي خلااص
      سوزان : ااممممم.. شالت يد سشووق قائلة : شيلي يدك الله يقرفك ...تتفل ...طعم يدك مالح ..هه
      عبير وشوق : هههههههههه
      الام: عبير قومي سوي الحلا وما ابغاك تحخرجي من المطبخ الا هو على سنقت 10 فااهمة و مو بس تسويلي قهوة وحلا لا ..توني ارسلت مشعل يجيب عصير
      عبير بمقاطعة: اعرف ي امي مو اول مرة اضيف ...كلجت من عيون امها الطالعى على كلامها ...
      عبير : اقصد يعني امي ...حبيبتي علمتني الطبيخ وخلته مثل اسمي سرت ماآهرة في كل شي ..
      سوزان و شوق يمسكوا ظحكنهم ن الموقف
      اما الام : اشواا حسبت شي ثاني ..... راحت الام
      سوزان وشوق اللي ينسمع ظحكهم من برا العماارة عالموقف
      ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه عههههههههههههههههههههههههههه ههههههههه
      واللي تصفق بيدهاآ واللي طايحة ع الارض تضرب فيها من الظحك
      خلصوا ماشافوا الا طيف غبارهاـأآ....


      ................................ وفعلا ً رتبوا البيت ونظفوه وكل شي الى ان

      جاء مشعل وهو يمر من بين 3 بقز بني كل وحدة تسرع لأن الضيوف جايين في الطريق
      وجارة جدتهم اللي كانت جمب شقتهم ونقلت للعمارة اللي جمبهم ولا زالت الجدة متواصلة معها ..بس نقلت عشان سعر الشقة الغالي لأن في ذيك الفترة كان جدهم
      معلي ايجار الشقق ..(هو يملك العمارة اللي ساكن فيها وهوو اللي بناها)

      .................................................. ............................................

      نبذة عن الجد والجدة
      الجد : مشعل عمره (80) سنه << اذا بالغت او اذا نقصت سورري \ المهم طيب على احفاده خصيصاً عيال فاطمه اللي هي ام عبير لأن الظروف اللي مروا بها موسهلة
      الجدة : عايشة حقوده ومن زمان زمانها حركاتها كلها من ورا قلبها يعني تطلع كل العيوب اللي فيك وتفهم كل حاجة وتسوي نفسها بريئة وتتهم بناتها او احفادها بكلام ماقالوه
      , وكمان تتهم بنات فاطمه بأنهم وصخوا المطبخ وراحوا وهم اللي يستلموا التهزيئة والكلام اللي يسم البدن من امهم فاطمه
      بسبب افعال جدتهم .....[*** انا ما ابغى ابين انو اغلب الشخصيات الثانوية شريرة لكن ابغى التمس الواقع في هالرواية وابين لكم انو مافي احد طيب في هالزمان وكلن من ورا قلبه الا من هدا ربي*** ]

      .....................................

      نبذة عن الضيوف الخالة وبناتها
      الخالة : مريم (48) سنه مطلقة وعندها بنتين وولد
      البنت الكبرى : بشاير (33)متزوجه ومخلفة بنت
      الولد : راكان (32) مو متزوج وعاطل باطل - نص بنات جدة مرقمهم وقليل ادب
      البنت الصغرى: عنان (25) سنه حلوة ملامحها
      هذا بالنسبة بس للضيوف اما بقية خالاتها واخوالها يذكر ورودهم بعدين في موقف من المواقف ..

      .................................................. ...

      تزبطوا البنات استعداد واستقبال للضيوف
      جلسوا شوي ...قطع عليهم
      تينتون تين تـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــون <<< قلك جرس ههههههه
      فتحت الجدة عايشة الباب مرحبة ومهللة بالضيوف
      واستقبلوا البنات الضيوف بابتسامه تخفي وراها الآم
      ضيفوهم بالقهوة طبعا وقعدو يهرجوا مامداهم الا وجارة جدتهم جت
      استقبلوها سلموا عليها باسوا راسها احترام لها لأنها جدة
      عبير بهمس تكلم فيه شوق : واجتمعوا العجايز
      شوق بظحكة فاضحة قطعة كلام الام و الخالة والجدة والجارة .....كانت لحظة سكوت لا تخلوا من ظحكة شوق المتواصلة الكل وقف على الظحكة اللي يبغى يصب قهوة وقف
      واللي يبغى يآخذ تمرة وقف واللي يبغى يسولف وقف اما شوق متواصلة ف ظحكتهاأ الام استعوبت الموضوع ( وحندرت على شوق ) اللي يدوب لقطت شوق الحندرة ووقفت وتحول وجهاا
      للاحمر لما شافت الكل يطاآلع فيها باستغراب واللي مصدوم
      اما عبير ظحكت تسلك الفشلة والجو لان الك بيسأل ليش تظحك كل هذا الظحك العالي اش سببه .... وهذا يعني انها حشه يعني غيبة
      فأخفت عبير الفشيلة على امها اللي انلجمت وقالت :
      هههههههههههه اشبك ههههه

      اما الباقين انطرحوا ضاحكين على الارض: ها ها ها ها ها<< امـــــــــزح هههخخههههههه

      اما الباقي فطسوا ظحك ماعدا واحدة تظحك تسليك من ورا قلبها نفسها تعرف ليش ظحكت وبعد تفكير عرفت انها حشه بس في مين ؟؟
      طالعت الجدة بشك في شووق ..الي طاح وجهها وضاعت علومها...
      عبير: شوق شوق .
      شوق بخجل : نعم ...
      عبير: وجهك طاآآح شوفي حواجبك فوق الكنبه وخشمك ....
      شوق : ها ها ها ها ...ماتظحك
      هنا الكل ظحك ماعدا الجدتين .. ماهم فاهمين اش يعني ... الا الجدة عايشة عارفة بس تسوي نفسها ماتعرف
      عبير بهمس تدق شوق : اش بك اللي قلته مايظحك مره اش بك ؟؟
      شوق كشرت :ولاشي

      .........................

      عنان تكلم خالتها فاطمه : الا ياخاآلة مادريتي ..
      فاطمة : ايش؟؟...
      عنان :في زواج يوم الاثنين الجاي من اقاربناآ..
      ... هنا شوق وسوزان طالعوا في عبير بابتسامه اللي قاعدة وسطهم
      طالعت فيهم عبير : اش فيه ؟؟
      سوزان : بنرووح
      شووق : زواج
      سوزان : لأقاربنا
      شوق: يوم
      سوزان : الاثنين
      شوق : الجاي
      عبير تطالع فيهم بعدم اهتمآم : طيب واذا يعني
      شوق وسوزان في وقت واآحد : حماآأس..^ــ^
      عبير: يع ...اكره زواجات الاقارب .... قامت تروح المطبخ
      لحقوها البنآت
      شوق: الحين ابفهم كل ماجا زواج اقارب قلتي يع .. اكره زواجات الاقارب ..شقصتك ؟؟
      سوزان: وش صار معك شفتي واحد منا ولا منا .. ولا في وحدة ناشبة في حلق امي تبي تزوجك لولدها وانتي ماعلمتيناآ..؟
      عبير تخبط جبهتها بقوة : لا يا كلاااب ... السالفة موكذا
      سوزان بشك تمزح : الا اكيد ..
      عبير : لا يخبلان السالفة مو كذا ,, ما أطيقها لأنو اولا مافي احد قدي ..
      سوزان وشوق : واحنا ؟؟
      عبير : طفشت منكم ابغا غيركم :: امزح امزح المهم .. ماطقيها لأنو ما ترمشين رمشة الاقالوا العجايز والامهات وش بها ذي بس ترمش كل شويه شكل امها طقتها
      لا وبعد الثانية تأيدها لاحول ولا قوة الا بالله اكيد سوت شي ينزل الرااس ..ايييه امها ماربتها ...ايو والله انك صاادقة ........ عبير: وبعدين يسوون لنا فضيحة
      سوزان : كل هذا ترا ماحد طالع فيك في 500 وحدة مثلك
      عبير : اساسا كل ما مريت من عند عجوز قالت لي آني بخطبك لولدي
      شوق وهي رآيحة : والله ما الومهم ... تأشر مع ذا الجسم ما الومهم
      عبير: حسستيني انك تخينه انتي وسوزان ترا زيكم زيي
      سوزان: عبير ترا حتى انا يكلموني ابخبطك ابخطبك بس اطنش ..ههههه احس نفسي فووووق ..وتطلع فوق الكرسي.. فوووووق احس نفسي فووووق
      عبير: انتبهي لا تصقعي السقف ...ههه
      شوق: ههههههههههههههههههههههههههه طااح وجهك ها ها ههههههههههههههه
      سوزان بحقد : اوريك ياعبير

      عبير: ههههههههههههههه

      ............................................

      رآحو الضيوف على بيوتهم حتى جارة جدتهم راحت وبعدين قعدوا البنات يرتبوا العفسه اللي سووهاآ الضيوف وينظفوآ المواعين
      كانت شوق ترتب المكان اللي جلسوا فيه وسوزان تودي- تحط - تضع المواعين في المطيخ عشان تغسلهاآ عبير..
      وهكذا الى ان ...
      الى ان كانت عبير تغسل آخر ماعونة اللي هي كآسة وعبير تسولف مع سوزان عن موضوع
      وخلصت بعدين قالت لسوزان وهي تنتقل لموضوع زوج امها: يختي انقهر لما اسمع ابويا يمدح شوق ويسيبني انا وانتي ..انقهر ...(تبكي) ... اتذكر ابويا
      (انفعلت في البكاء ) الله يرحمه كاان يدلعنا اكثر من مشعل وكان مشعل يغار منا كثيير ...اما الحين بعدد ماتوفى (تبكي بانفعال اكثر )
      ماعد احد يدلعنا حتى امي تغيرت كات حنونة عليناآ الحين ... قاسية ومتسلطة ولا تظهر حنانها مع اني اعرف انها تحن بس ماتظهر عشان ابويا يمنعها (تتكلم باستهزاء ومن بين
      دموعها) قلك خليهم يتربون ما ينفع تدلعيهم تذكري يوم ضرب ماما عشان هالشي ..(تبكي اكثر)

      هنا شهقت شوق اللي كانت تسمعهم من اول كانت تبغى تحط لهم كاسه عساس يغسلوها بس تنصتت لما سمعت صوت بكي عبير ....المهم كتمت شهقتهاآ

      اما عند سوزان وعبير ..
      عبير: سوزان انا مشتاقة لأبوي ...(تبكي ) احس بنتحر مني قادرة اتحمل اكثر قوانين ابويا وقساوة امي اللي من ورا قلبها .. ما اقدر اتحمل ..خلااااص ابغى ابويا ... مين كان يسقيني كاس الحنان
      غيره كان احن من امي علينا كان اقرب لي منك انتي (تبكي) كنا نتسابق من يقعد جنبه ,...سوزان انا نفسي يرجع ابويا ..(
      جت سوزان بتحظنهاآ ) ..وقفتهاآ وقالت : انا ما ابغاك انتي اللي تحظنيني ولا اببغى امي ولا احد غيره .. هو .. ابويا ..اللي تركنا ..(بكت اكثر) ......(تتبعها الشهقات )...

      اما شوق حزنت على اختها وقلبها اوجعها بشدة انقبض قلبها وزعلت وتنكدت على اللي سمعته ...
      ........ مر يومهم الحزين بالنسبة لعبير ولكه لا يخلو من ظحكات ونكت سوزان ولا يخلوا ابدا من فضايح شوق
      k::k:............................................. .................................................. .........


      اشرقت شمس جديدة تطل على اناسٍِ عشقوا وجودها وتمنوا رؤيتها واناسٍ انزعجوا من ضوئها
      طلت على ابطالنا الذين يتمنون رؤيتها عند الشروق والغروب ...


      اليوم الجمعة
      كانت جالسة عالشباك حق الغرفة اللي تجمع خواتها اللي جمعت احلى الذكريات والرجة اللي كانوا
      يسوونها اللي جمعت المحبة بينهم هذي الغرفة اللي كانت فيها اعز انسانه على قلبها ....كانت هالانسانه لسا صغيرة في اللفة
      جمعت هالغرفة احداث كثير من حياتهاآ يوم نومت شوق وهي صغيرة في اللفة في غرفتها كان اول يوم لها في البيت بالنسبة لشوق ..جمعت الايام اللي
      تعتني في اختها الصغيرة اللي امها انشغلت عنها بسبب ابوها بسبب انه جآي من الدوام تعباآن هلكاآن ..صرخ على امها ليش انها ماسوت له غدا وانها ماتفكر فيه ولا تهتم له من يوم جت شوق
      قامت تركت بنتها الصغيرة اللي فاللفة على جوعها عشان ابوها اللي بامكانه يتعشى من اقرب مطعم وهو جاآي البيت بدال مايسوي مشكله ويخلي بنت صغيرة على جوعهاآ شوق كانت عنايتهاآ
      على يد سوزان وعبير وعبير اكثر شي كانت تعتني فيها لأنو امها اول مايجي الاب من الدوام تنشغل فيه الام عن الطفلة ..الين ماكبرت هالطفلة وسارت تقول: ليش ياماما ما تمشطي شعري بيمديك (تغمزي- تسوي مساج) لبابا
      بعدين بيمديك ...دمعت عيون الام باستهاآ على رآسها ورآحت ....


      نرجع للواقع ..


      كانت تفكر بالانسان اللي خذا حياتها معاه اعز انسان على قلبها اعز من خواتها حتى عآنت كثير من موت هالشخص تتمنى لو يرجع بس لحضة وحدة
      ثانيه وحده بس ثانيه

      ماآسكة الكوفي الحاآر في يدها تدفي يدها من برد الغرفة المحيط بهاآأ...
      تتذكر هالانسان الحنون الطيب اللي يضعف من كلمة بابا حتى لو كانت النبرة ماهي نبرة دلع اوطلب او ترجي كان يضعف منها ..لكن حل محله انسآن قاسي عصبي يمشي البيت بحرف جر منه الكل يهآب كلمته
      انسآن بالنسبه لهاماقد يوم اعتبرته اب بس تقول الكلمه هذي عشانها.... مجرد كلمه تطمن قلب شوق تحب شوق وتعزها وتعتبرها اختها لكن زوج امها تكرهه من قلبها هو اللي غير اخوها
      وسار مثل عقليته هو اللي كان السبب في ان عناية شوق تكون على يدها وتربيتها على يد امها وعلى يدها تعتبر تفكيره منحط لأن عقليته صغيرة وسخيفة ومايفكر الا بالحدود ما يفكر بالمنطق هو اللي غير مشعل وصار
      يحبه اكثر من حب ابوه اللي من لحمه ودمه ..بدل محل ابوه بمحل انساآن ...متحكم ..متجبر ..متكبر غير امه ماصارت تحن عليها امها ولا تهتم في عيالها صارت بس تهتم لشخصين (الزوج والابن ) ..خايفة وتخاف يجي اليوم
      اللي... اليوم اللي ..عطشآنه فيه وتبغى تشرب من كاس حنان امها تلاقيه فاضي تروح عطشاآنه تدور كاس حنان زوج امهاآ تلاقيه فاضي تدور في كـاآس حنان اخوها تلاقيه فاضي تخآف يجي هاليوم اللي
      هي واختها محتاجين لهالكاآس الثميين ..ويبحثون عن الكاس في معصية ربهم


      نرجع للواقع مرة اخرى !


      ماآسكه الكوفي اللي يفوح منه الحرارة وتطالع الشروق صحت من عز نومتها الحلوة ومن احلى احلامها عشان تطالع هالمنظر منظر شروق الشمس
      سجدت لربها سجدت شكر انو شباكهم مفتوح ع جهة شروق الشمس ومافي عمآير..ولو ان اخوها ولا زوج امها شافها تطالع بالشباك بيقول وبيظن شي واحد انها قاعدة تكلم واحد من الشباك !!
      .ظحكت على تفكيرها عنجد هما عقليتهم ...مرة لا ..وكمان المشكلة ماعندي جوال لا انا ولا خواتي يعني ليه هالشك كله وكأنه قد كبشني مره وانا اسوي شي ...تمللت من نفكيرها الحزين
      يا تفكر بأبوها اللي مستحيل تشوفه الا اذا ماتت ..ومن تفكيرها بزوج امها .. اللي مايطلعهم ابدا ابدا حبسه في البيت الا اذا اجتمعت العيله كلها واتفقوا على طلعة بر ولا بحر ولا سفر
      ولا عرس لأقرب اقاربهم مافي زيارات للصحبات هم اللي يزورونها في بيتها بالنادر ولا تحظر اعراس اقارب صحباتها !
      يعني حبسه وكتمه ...ماغير السوق اللي يطلعونه في الشهر مرتين فقط لا غير



      نرجع للواقع ولآخر مره !!


      تطالع الشمس وتلاحظ خلقة الله سبحان الله تتأمل خلقة الله وهي تبكي وتتذكر ابوها وتبكي على حياتها ......وبعدين .. هل بضل كذا اش بيسير لي في المستقبل
      شي يغير حياتي ..اي شي

      قامت منزعجة من صوت البكي اللي تسمعه والشهقات مستغربة من هذا اللي يبكي مع صباح ربنا !

      سوزان بصوت كله نووم: عبير
      عبير ماكانت معاها تفكر بدوامه مالها حل
      سوزان بصوت كله نووم : عبيييييييير
      عبير استغربت في احد ينادي لفت لقتها صاحية وشعرها في جميع الاتجاهات ..
      عبير :هههههههههههههخههههه
      سوزان: اشفيييكــ؟ـــ
      عبير: ههههههههههه طالعي شكلكــ..ــ
      سوزان: اش فيه
      عبير: هههههههه
      سوزان : خلاااص بطلي
      وقامت اخذت لها شور طلعت من الحمام
      سوزان: عبير لفي ابغى البس
      عبير: ترا ما اطالع في وجهك ...الي عندي عندك
      سوزان تمشي الجو وتلطفه : لفي
      عبير لفت وجهها عليها وقالت: اقول ترا اللي عندي عندك
      سوزان: كيفك ترا راح تنصدمين بالوااقع المؤلم .....
      عبير: هههههههههههه الله يقلعك اهم حاآجة رآاح تنصدمين
      سوزان: ايواااآآ كيفك
      عبير :هههههههههههه اللي يآخذ شيطآنك
      سوزان:لالالا تقولين كذا
      عبيرانفجعت : اش فيه ...ليش ما اقول
      سوزان : الشيطان حقي هو اللي يجيب لك الافكار لما تكونين طفشانه
      عبير: اجل ابوس رجله
      سوزان: ايوه
      عبير: اقول تراك مصدقة نفسك انتي وشيطآنك
      سوزان: ههههههههه
      عبير: وتراني طفشت ايش نسوي الحين لي ساعة ابكي ابغى انسى !
      سوزان: طيب..عندي فكــ....الا تعالي اتي ليش تبكي
      عبير : مو مهم
      سوزان : عليناا....هااآ....عليناآا.......نطت فجأة عندها ).....ووووو ليكون تحبين


      هنا عبير دوروها انسدحت ع الارض ظحك :هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
      شوق انزعجت مرة فتحت عينها لقتهم يظحكون .. جلست ع السرير تستوعب اللي حولها ..
      عبير : هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههه هههههههه ههههه هههه ههه هه ه (تمسح دموعها) قال ايش قال احب ههههه وين احب يالخبلة طلعنا سووق احنا مثلا وبعدين ابوك واخوك
      لو اطالع في العامل الهندي المعفن اللي ريحته من بعد 500 ميل الاسوداني ...بققوا عيونهم وهزئوني ويمكن حتى ضربوني



      طبعاً مو منتبهين للي جالس ع السرير صااحي !
      سوزان : اشوا حسبت قلت تحبين وما تعلميني اخنقك ...............................ها.. اجل بايش تفكرين
      عبير نزلت راسها دمعت عيونها رفعت راسها: بابا
      حظنتهاآ سوزان بدون مقدمات وقعدت تبكي بحظنها ع الاقل لو ما شربت من اهم 3 كاسات تشرب من كاس الحنان الرابع اللي مستحيل
      يحل محله طعم ولذة كاسين وكل واحد له طعم جميييل كاس الام والاب ويتدرج تحته الاخت والاخ .....الكاس الرابع مايعوضها
      حتى عن الكاس الثالث (كاس الاخ) فما بالك بالكاس الاول والثاني ((الام والاب))

      المهم مسحت دموعها سوزان
      سوزان: خلاص يا عبير لا تفكرين بشي راح ..
      عبير: بس هو ماراح قااعد في ذاكرتي ..
      سوزان لفت عنها تبكي بقوة ..... منزلة راسها
      سوزان: ارجوك لا تقولين هالسالفة مرة ثانيه حتى انا احاول انسى كل يوم ادعي له بالرحمة كل يوم افتقد حنانه
      سوزان تمسح دموعها بقوة خلاص كفيها من سالفة ( وتسحب معها عبير)
      سوزان: امشي نفطر
      مشت معها ....فجأة وقفت من المنظر اللي قدامها وانفجعت ...انو اش صحاها وتبكي كمان
      طالعت سوزران محل ماتطآالع عبير لقت شوق قاعدة ع السرير تبكي وتطاآالع فيهم
      قامت شوق وحظنت عبير بقوة
      بكت عبير .....وبكت بإنفعال اكثر

      بعد ثواني ..
      سوزان : خلاااص يابنااآآت نكد مع صبباح الله خير امشوا نفطر نصبح على ظحك وفلة مو نكد ملحقين عالنكد ليش مستعجلين
      جت شوق وحظنت سوزان بقوة
      سوزان ماإنفعلت لكن بغت تلطف الجو وقالت تنادي : عبير (اشرت لها انو افف ريحة )
      عبير: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه حراام عليكـــ
      سوزان : لا احسن محد يسلم وهو لسا مافرش اسنانوا
      بعدت شوق وهي مدمعة وجهها احمر : اش تقولوا؟؟
      حزنوا عليها البناات
      سحبتها سوزان ع الحمام
      سوزان : انتي ادخلي الحمام ..توضي فرشي اسنانكـ واغسلي وجهك ع السريع ... ومافي شور عقااب لك عشانك بكيتيناآا
      ....سوزان تأشر لعبير وانتي انقلعي يلا سوي لنا فطوور وبلاااش نكد ابغى جميع انواع الخضار والفواكه عالسفرة وكمان ابغى طبقي
      المفضل اللي اكتشفتيه ...طماطم مقطعة صغار علي طحينيه سايلة مخلوطة بملح الليمون وعليها زيت زيتون وبقدونس مقطع صغاار
      مو تقطعينها كبااار قد عينك ...عما بعينك

      عبير وشوق: هههههههههههههههههه هههههههههههههه
      سوزان : لسا تظحكون ( حولت لهجتها للمكاوي )...الله يقرفك انتي وهي ...بلى ف شكلك

      .................................................. .................................................. ............. المهم سوو احلى فطوور


      سوزان : بنات طفشت اتفرج تلفزيون خلينا نستغل الفرصة ونسوي شي مخالف للقوانين ابويا وامي نايمين
      شوق بخوف: لالالا والله يهااوش بابا
      سوزان بمزح : اقول روحي زين قال ايش قال (بإستهزاء) ابويا بيهاوش ...يما خفت ....اقول فاآاأرقي اقول فارقي ~
      دعينا نفعل ماحل برأسناآأ
      ااااااااااااااااااااااااااااااااااااآآآآآآآآآآآآآ خطرت في بالي فكره حلوة بس مو مخالفة للقوانين مسالمه بس لو دريوا بيها وشوناآ
      عبير: ياشيخة ..~ .....المهم اش هي ؟
      سوزان : بنلعب بالمويا ف الحوش


      وفعلاً بعد عدة اعتراضات من شوق سوزان سحبت عبير معها وغرقتها بالمويا فجأة شهقت عبير : الله يقلعك ذي احسن بجامه عندي لاااااااااابالالالالالالالا
      سوزان تغرق نفسها وقالت : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه مسكينه
      عبير :وتظحكين بعد ها اوريكــ وتطشها بــ(البزبوز -الصنبور الـ.....<< خلا ااص عاد افهموهاآ) المهم
      وتجي من وراهم شوق وتطشهم باكبر صنبور ......وهم يهربوا ويصرخوا طبعا الحوش حقهم تحت مافي حوش فووق
      فالعماير والشقق المجاورة مطله عالحوش عشان كذا ابوهم يزعل عليهم

      المهم

      تنظفت بجامة عبير بالوحل مزبوووط مزبوووط ..

      المـــــــــــــــــــــــــــــــهـــــــــــــــ ــــم
      وبعد طول الثواني والدقايق

      عبير وهي تهرب من شوق وسوزان اللي يطشوها ...تهرب هرب زلقت ذيك اللزلقة وحتى العمارة اللي جنبهم سمعت الصوت
      عبير: اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
      شوق وسوزان ركضوا لها لقوهاآ طاآيحة تبكي شوق ساعدتها ام سوزان نذاله فيها ظحكت
      قام اخوهم مشعل على صوت الصيحة مفزوع لأن غرفته تطل الحوش يعني في الدور الاول المهم اتبع مصدر صوت الظحك والبكاء لقى البنات
      في الحوش مشعل : خير اش فيك انتي وهي مع صباآح ربي ؟؟ وش جابكمـ هنا في الحوش ؟ ...هاآا ....ماتردي ياست عبير بدال البكى
      مشعل : عند ابويا .....وراح ومارجع الا ابوه وامه معاه طبعا ً نفس الشي الام والاب اشكالهم مبهذلة ..
      الاب: عقااب لكم جميعا يالبنات توقف في الشمس الين ما آخذ شور و البس وافطر وآخذ كاسه شاي بعدين افكر افكر ...اعطيكمـ وجه
      وبعدين في احد يطلع من الصباح في الحوش الناس تشفوكمـ تصوركم هاآأ.... اش قلة الادب ذي يلا وقف في الشمس بدون جلوس ...ويا
      مشعل قفل انابيب المويا عليهمـ,...خلهم يتشمسون ..
      مشعل : على امركـ بابا


      بعد دقايق وثواني عديدة .............................................


      مشعل تحت الظل وحاظ رجل ع رجل ويشفط من الشاي بقوة ,,,,,,
      سوزان انقهرت : يكون في علمك ترى افطرنا وشربناآ احلى شاي من يد عبير واحلى فطوور
      مشعل بوزيحسب انهم مافطروا
      الاب رخمهم وما جت دقايق الا دخلهم البيت يعطيهم اسطوانه (محاضرة ))
      اما عبير واآصلة حدهاآ من العصبية طول الوقت تعض شفتهاآ معصبة من تصرف زوج امها موانو ياآآآآآآي خرب بشرتي لأ
      اش العقليه ذي محد صآآحي الصباآح لو قلت العصر عذرتكــ ...وفعلا معصبة تبرم شفتهاآ وتطاآلع في الفرااغ

      الاب: ايوه ...خير اش عندك انتي وهي ...مسوين شي جديد علي اش بكم هاليومين مو مآشين تمآآم .. كذا انا ربيتكم !.....لو شافوكم الناس

      هناآ عبيبر من يوم يومهاآ متراكمه على نفسيتهاآ مثل هالمواضيع والاسطوانات فقالت الى متى انا بصبر انا لازم اسوي شي
      اذا هم سكتواآ انا بتكلم طفشت ماهوا ابوي ويتحكم !!..... يعتبر في الدين بمقاآم ابوي على عيني وراآسي لكن ...ماجاآ يوم ولا فكرت في يوم
      من الايام انه يحل محل ابوي مستحيييل .

      الاب: وبعدين ......الخ قعد يكمل محاضرتوآأ

      طلعوا البنات ع الغرف متنرفزين ...وعبير وآصلة حدهاآ من النرفزة ....


      نهــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــاية البـــــــــــــارت الا ولـــــــــــ1 والثـــــــــانـ 2 ــــــي
      .................................................. .................................................. .................................................. .................................................. .................................................. .................................................. ...........................



      معليش ياجمآعة على طول بديت في الرواية لأن ماعندي وقت ,........ ومواعيد الروآية زيما قلت كل يوم ماعد الجمعة والسبت
      اعطوني اقتراحاتكم وانتقاداتكمـ
      معلييييييييييييييييييييييييييش انا عآرفة الرواية ممكن تكون معقدة في البدايه وتركز على عيلة وحدة لكن صبراً في البارتات الجايه رح نفك العقد


      ابغــــــــــــــــى تفااااااااعل






      من مواضيع حجر مآسي ~ :







    2. #2
      الصورة الرمزية حجر مآسي ~
      أَنًأَ هُنِأَ مٌنِذَ : Sep 2015
      رّقِمّ أِلِعّضًۇيِة : 580825
      بِلّدُيِ :
      شَأٌرُڳًتً : 17
      ڳًتّبٌتّ لِڳَمٌ : 1
      مّنُتًدَأٌيً : طريق الاسلام
      حَأِلٌتًيً : انسة
      مًزٌأِجًيً :
      نّقُأٌطُيّ : 10
      Array


      رد: رواية ((*حلم واقع *))

      البـــــــــــــــــــــــــــــــــارت الثالـــــــــــ3ــــث والرابــــــــ4ـــع
      لا احلل نقل الرواآية بدون ذكر اسمي ((*حجر مآسي~*))
      .................................................. ............

      طلعوا البنات غرفهم متنرفزين وعبير وآصلة حدهاآ من النرفزة ...

      وهي تقول في قلبهاآ الى متى بنظل كذا لازم نتكلم لما كنت صغيرة كنت اطيع اوامره بحذافيرها ..لكن الحين انا مومجبورة اسوي شي
      ما ابغاه هوبمقام ابوي لكن موابوي ... مو هو اللي يتحكم فيني موانا اللي ينربط لساآني من حرف جر منه ولا من رفعة نبرة صوته مو انا اللي اهتز
      واضعف خوف منه موانا اللي اهابوآ اذا سوزان ممشية الدنيا وفآلتهاآ وتتجاهل وتعاآند من تحت لتحت ...ولا تتصرف ..انا ما اكون مثلها
      مو انا اللي انغصب على شي ما ابغاه ..........لو كاآن ابوي عآيش ماكاآن صآر اللي صآر ...

      سوزان مبوزة بصرخة : عبيييييييييييييييييير
      عبير نطت خوفاً: اش فيه اسم الله في صرصور ..... وينه وينه ....(وتمسك الشبشب) وينه خليلني اضربه
      هنا سوزان دوروهاآ :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههه
      هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
      ههههه هههههههههه
      عبير تطالع باستغراب !!: اش فيها ذي
      شووق بدت بإبتسامه:هههه متخلفة ...عنجد شكلك يظحك
      عبير : اش فيه ؟؟ بالزبط
      سوزان (تمسح دموعهاآ): ههه ههههه هه لا يالخبلة ههههههههههه ....لي ساآعة اناديك ولما صرخت انتي خفتي
      ونطيتي تحسبين في صرصور وشكلكـ كان فعلاًَ....يظحكـ
      عبير:ها ها ها ها ها ها ها ها .......مرة تظحكــ*ــ
      سوزان:هههههه
      عبير بتكشيرة : المهم اش بغيتي ؟؟ّ!
      سوزان : اسمعي اذا قالولي البناآت اش بك قلبتي سمرآ بقول لهم بغنج ودلع ~: ايواآآآآآآآ سويت تاآآآآأن
      اش راآآيكم حلو ؟؟
      عبيرتبغى تفكها الدنيا ما تسوى : ههههههه بس اسمريت مرة لأني مو بيضة ولا سمرآ فـــ...ماشاء الله قلبت عبدة
      سوزان : لا والله حرام عليك ... بس اسمريتي شوي...بس تدرين ....(تفكر)





      .................غآبت شمس الاربعآء مودعة ابطاآلنا ليوم جديد .................................................. ...................
      .................................................. .................................................. .................................................. ...



      اليوم الخميس في العصر الساعة (4:00)

      الكل مجتمع في بيت الجد على اساس يخططون لطلعة بر ~....
      وبما ان اليوم الخميس فالكل مجتمع الكل .. الكل ....مافي فردة نآقصة .....حتى البزآرين ~.....


      اختلفوا طلعة بر ولا بحر بر ولا بحر في النهايه قرروا على البر....
      اتفقوا على اساس كل وحدة الآن تروح بيتهاآ وتحسب لزوجها وعيالهاآ بس اما الطبخ والنفخ ونصب الخيمة والــ....الخ مساعده مع بعض

      المهم ..........................................

      فاطمة :عبيرجدتكـ تقول انقزي جيبي القهوة من عند الرجآل
      عبير: ان شاء الله ...
      فاطمة تكمل: لا ياماما ما اتوقع بيوافق على طلعة البر زي كل مرة
      الجدة : ما عليك يا فاطمه كلمي ابوك بيقنعه هو ......(الجدة من ورآ قلبهاأ)ايواآ خل البنات يخرجون مسآكين محبوسين

      عند عبير دقت الباب.اللي يفصل بين الحريم والرجال ...

      راكان : نعم
      عبير اللي ورآ الباب وما تدري ان اللي رد راكان : ريان بالله جيب لي دلة القهوة ..
      راكان بخبث: طيب
      .....
      جابهاآ وطل من رآسه يقدم القهوة لهاآ بإبتسامه خبث وهو واآقف قدامها بجسمه كامل مو من ورآ الباب : تفضلي
      عبير اللي تطآلع الدلة: تسلم ....(استغربت اش به ريان طول فجأه رفعت راسهاآ لقته مبتسم دخلت على طول للمطبخ
      المقاآبل للباب اللي يفصل الرجال عن الحريم ).
      عبير: الكــ## الحيــ##

      .............................................

      الكل في العايله يتجهز ماعدآهم يقنعون محمد بالروحة ...~

      فاطمة : حمودهـ خذ بابا يبغى يكلمكـ
      محمد : خير اش تبغين ....(اخذ التلفون )

      .........................اقنع الجد الاب محمد بحظور عايله لهالرحله ..... .(ووافق).

      وصل الكل للبر في منطقة الــ.... , ونصبوآ الخيمه وسووا الشاي
      وطبعا الحريم في خيمه والرجال في خيمه ...
      والاولاد يلعبون دبابات ...


      عبير وسوزان وشوق ونجوى وريفال وريماآس وعنان وسمر:افففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففف فف طفش
      الكل طفشآنين اتفقوا على ان ابو ريمآس اللي يسير خال عبير يجيب لهم 5 دبابات وفعلاً.......
      البنآت باللثمه يلعبون دبابات ...........<<تستغربون كيف مشعل خلا خواته باللثمه سببين :
      الاول: عشانه ماآيعرف .لان منطقة الاولاد اللي يلعبون فيها~ بعيدة كل البعد ....
      الثاني: لأن حتى لو عرف ...ما بيعرف يفرق بينهم .

      كان ترتيب البنات كل 2 في دباب ماعدآ عبير لوحدهاآ في الخاآمس...
      المهم .................................................. ....................
      نعرف بالشخصيات :
      ليلى(45)سنه متزوجه احمد
      نجوى(16)سنه عاديه بشرتها بيضاء
      سمر (17)سنه حلوة ملامحهاآ بشرتهاآ بيضاآء
      .................................................. ......
      عفاف (44)سنه متزوجه فارس
      ريماس(18)جميلة بشرتها بيضاء
      ريفال(18) توأم ريماس جميله وبشرتهاآ بيضاء
      .................................................. .........................................


      كانت عبير في دباب لوحدهاآ ماحولهآ احد تراقب الاولاد من بعيد
      وكانت للأسف وبدوون علمهاآ تحت الجبل اللي فوقه تركي .........
      راكان : ايوا حبيبتي ...ايوا خلاص اجل يوم الاثنين نلتقي(راكان بخبث) تعاليني في فندق الشيرتون ....على حسابكـ ههه
      طيب ...ياعمري بس هاآ.....ابغاك متكشخه على سنقت 10 اوكي ...( وهو يمشي شاف بنت بالطرحه متلثمه عالدباب)...يلا حبيبتي
      اشوفك يوم الاثنين ...مع السلامه ياقلبي .....

      نزل بهدوء على الجبل عشان يشوف هالبنت .....عرفهاآ من بشرتها لأنها الوحيدة اللي في العايلة بشرتها لاهي سمرا ولا بيضاء
      راكان : هلاوالله ..هلا ...هلا ..اكيد تدورين علي ..ياعمري انتي
      عبير بفجعه: اسم الله الرحمن الرحيم
      راكان : اشفيه (يتلفت) شايفه شبح
      عبير بعصبيه : ايه
      راكان: ياعمري اكيد خايفه .....تعالي تعالي (ويفتح يدينه ويقرب وعطاها بوسه سريعة عالخد وهو ضامهاآ)
      عبير (صفخته كف وشاتت بطنه وتفلت بوجهه ) : الزم حدودك ...ياراكان وابعد عن طريقي انا موجآيه عشانكـ...
      راكان : كذا ياعبير.......طيب طيب والله لأخليك تدفعين ثمن هالكف والتفلة والشوته والله لأدعلك ثمنهاآ~....
      عبير: اعلى ماآبخيلكـ اركبه ...(تأشر بإصبعها السبابه وكأنها تهدد ).. وانا قلت لك ابعد عن طريقي لا احطك في بآلي..
      راكان:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
      هههههههههه هههههههههههههه هههههههههه ههههههه ههههه ه هه ه ...قال احطك في بالي
      وما مدآهـ يكمل ظحكته الاوهي شاآطحه ..............
      راكان: والله ذي البنت خطيرة~ عجبتني



      .................................................. .......................................

      عند البنات
      نجوى : عبير فين كنتي ندور عليك
      عبير بإحتراف في الكذب : كنت طالعة على جبل عجبني (عبير تضيع الشالفه) بناااات اش رايكم نتسلقوآ
      سوزان واللي مامشت معهاآ الكذبه تعرف اختهاآ كويس : فكره حلوة
      ريماس : دقيقة است\اذن من ماما
      عبير: لالالالا ما بيسمحوا لو قلنا لأ هاليناآ
      شوق: طب لو صار لنا شي
      عبير تدق الصدر : دآمي معاكم انا حاآميكم ....
      سمر: ايه صح قالوهاآ....
      عبير بإحبااط: حرام عليك انا شيختكمـ
      .....................
      تسلقوا البنات الجبل

      سوزان تدق عبير : عبير ترآ سالفة الكذبه ماآ مشت معي شالسالفة ؟؟!....
      عبير: اعرف ..........السالفة ومافيهاآ ياستي......(وقالت لها من طق طق الين سلام وعليكم ) << مغبرة مررة مو صح
      سوزان: ااااممممممممما
      عبير: ايواآ والله اني ندمت يا سوزان قلت انا الغلطانه ليش آخذ واعطي معه .......محرم ليا؟؟؟ مثلاً ..........اساآسا مدري كيف تكلمت
      يوزان تلومها : ايه وعآرفه نفسك اجل ليش تــ................



      .................................................. ........
      غابت الشمس ونام الكل متأخر ماعدا عبير متعوده على دوام المدرسة


      قامت عبير وتحس بثقل والم على بطنها تحس انو في شي ثقيل ع بطنهاآ...قامت شافت رجل شوق على بطنهاآ وغصباًَ تحركت من الم بطنها
      شاآفت الكل ناآيم.... Zz Zz

      طلعت من الخيمه بصعوبه شاآفت الدنيا مظلمه بقووووهـ وشاآفت خيمة الرجال ابعيده مظلمه ...يعني مح صاآحي غيرهاآ
      على طول دخلت ماآ تجرأت تمشي خطوة وحده خارج حدود الخيمه من كثرر الظلام .......
      وفي نفسهاآ ابغا اعرف الساعة كم بس اممممممممم (استوعبت اخيراً) في ساعة في يدي بس......كشااف ابغى كشااف في شنطتي
      (وقعدت تدور عالشنطه الين مالقتهاآ واخذت الكشاف وشافت الساعة (5:00) فجر وقت قومتهاآ للمدرسة كل يوم )
      اوووووو صح انا امس نمت بدري عشان كذا~......

      فكرت تتوضأ وتصلي وتسوي لها نسكــافيه ع الكيــــف ~.......
      وفعلاًَ راحت سوت اللي ف باآلها كانت تبغاآ تصحيهم لكن ماآراح يقوموا لأنهم ناآموا متأخر~.....
      شافت الدنيا نورت شوي تقدر مع التدقيق القوي انها تشوف الاغراض ...وراحت بدلت على بنطلون وبلوزة
      واخذت الكوفي معاهاآ والسدويشة في جيبهاآ عشان تتفرج ((الشــروق)). على جبل مرتفع بعيد عن كلا الخيمتين
      خاآفت يسير فيها شي تطيح ولا يلقصها شي لكن مع المعوذات الله الحــــامـ*ــي .~.....

      تفرجت الشرووق وهي تقول في نفسها:
      يالله هذا اجمل فطوور في حياتي افطر واطاآلع الشرووق لا وكماآن ف البر ... والله معجزة والله معجزة~.....

      وقعدت تفكر اش بيسوي راكان لها واش راح يسير في حياتهـــا* وفكرت بأبوهــا* وفكرت بفكره كل مره تفكر فيهاآ..
      انها تهرب من بيت اهلـهـــا*

      وفي بالهــا:
      لو اقول لأي شخص اني بهرب من بيت اهلي بيستصغر عقلي ويعتبرني تآفهـة واني فاهمـة الحياه غلط واني ابدا ماآني صبورة~....
      لكن هذا الشخص مامر بالظروف اللي انا مريت فيها انك انت تقول انا محرووم من كل شي لا طلعة لا دخله لا روحة لا جيه لا اب حنون لا ام حنونه لا اخ حنون
      لا تساآلي لا ترفيه لا لعب لا ظحك لا كسل ف الدرآسه ..وغصباً عنك تآكل وجو البيت دايماً متكهرب وزوج امي اللي ماآخذ مكان ابوي ...هو السبب في هذا كله هواللي كرهني فيه
      هواللي غير امي عني واخوي كـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــل هــــــــــــذا لو تقوله لأي شخص بيقول لك :......من جد يعني انا اهرب عشان زوج امي ....عآآآآدي طنشيه
      لكـــــــن لما يجي وقت الفــــــــــــعل يقول الواحد معك حق لما الشخص يعيش قرابه الـ18 سنه في هالكتمه ...اش تعتبر نفسكــ .......؟؟
      اكيد ســـــــرت مجنون مجنون مجنون مجنون ...
      وفي بالها كماآن..:

      وجباآنتي وخوفي ماآرح يمنعني من الهروب ~......
      ابداً ابداً ابداً ~......
      وقعدت تفكر اش تحتاآج عشان تقدر تهرب


      .................................................. .................................................. ........
      اليوم الجمعة في العشاء :


      شوق : ااففففففف تعب يا بناات ...حتى وحنا توناآ متغدين في الخط احس اني جوعآنه ....
      سوزان: اي والله تعب ....اووو
      عبير: يلا جوآ الغرفه محد يناآم ف الصاله .................................................. .بناآآآآآآآآت انا بدخل الحماآم اول
      قــــــــــــــــــــــاموآ البناآت بسرعة عرفت تقومهم

      ................................................ وبعد ســاعة:

      الام تطل من غرفة البناات : بنات ترآ ابوكمـ واآفق نطلع السوق بكرآ ....
      البنات : ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
      الام: عششاآن عندناآ زواج ......
      شوق: حمااااااااااس .....زواج مين
      الام : وحدة من العايله يقرب لنا من بعيد مرررررررره ......بس عشان ام العروس صحبتي ..
      البنااآت: اااهـــــــــأآآآآ......

      .................................................. .................................................. ...............



      يوم الجمعة في العصر (4:00)

      الكل في محل مهجة ......طبعاً الاب يطلع معاآهم اذا جو يروحون السوق مو خوف عليهم الا شكـ فيهم
      الام: يلا خلصنا موصح اش بقى لنا
      عبيربحكمه : ماما ابغى اشتري هذي (كانت عبارة عن علبه مكياج كنتور وروج بني فااتح مو لحمي )
      الام: ماعندكـ في البيت
      عبير : الا بس هذي لأ
      الام : طيب
      شوق: ماما ماما...نبغا نروح ذاك محل الملابس مع مشعل عجبني فستاان
      الام: طيب مع مشعل

      راحو البنات كلهم مع مشعل ........وف المحل

      سوزان: شوق اسمعي كلامي هذا انسب لكــ
      شوق: لأ هذا احلى ....~
      عبير: اااافففففففففففف خلصوناآ طفشت وانا وآقفه صنم ...
      البنات ماعندك احد ......ومشعل يفلسف برأيه مو معهاآ~.....

      لفت نظر عبير فستآن في محل شوي بعيد ......تأكدت انو الكل مشغوول راحت للفستان
      عبير وهي واقفه عند الفستآن فآغرهـ ...طاحت عباية الراس من راسها وعدلتهاآ

      جاآها ولد: ياحلووو هلا بكــ عطناآ الرقم بالله
      عبير بتطنيش والولد يكمل مغاآزله عصبت منه وقالت:
      اقوووووول ترآ اذا مارحت بلم النآس حولكـ
      الولد: لا انا اللي بلمهمـ حولك بس اصبري
      عبير : اقول روح هناآكــ عشــــ....................سكتت منفجعه بجية مشعل وهو معصب
      مشعل بصراخ : يابنت الــ# (ما مداه يكمل الا والولد رآح) يعني كلاآم الولد صح كنتي ترقمين
      عبير بخوف ورهبة: لا والله ..هو اللي جاني انا مـالي دخل
      مشعل وتكذبين بعد هاآ.....

      عند البناات في المحل
      سوزان: شوووق الحقي مشعل واختك ....شوفي ..............طلعوا يشوفون الصدمه

      عبير جآثيه على ركبهاآ وتترجاه بأنها مظلومه ... مشعل دفها وطاحت تبكي منهااآرة
      ومشعل يجرها بيدها وكـــــــــــــــــل هـــــــــــــــــــــذا تحت انظـــــــــار الناس .. وتحت انظاار راكان وجراح


      راكان: كفووو والله
      جرااح: حراام عليك شف وش سواا بها اخوهاآ ........شسوت لكـــ ؟؟؟؟ المظلومهـــ؟
      راكان من ورا قلبه : ماآهي مظلومه تستاآهل ما جاهاآ .....


      مشعل يجرها لبرآ البوابه وهي تمشي معه ......مشعل: الو بابا ترآ انا في البوابه... تعال عشان ......(وقآله )
      الاب جآا بسرعة وهو يخرج من نفس البوابه اللي خرجوا منها مشعل وعبير ورآح يجيب السيارة وهو رآيح دق كتف عبير بقووووة

      عبير: ااآآآآهــ
      جآب السيارة وركبوآ والصمت يعم المكـــــــــــــــــان

      الى ان ......

      وصل الكـل البيت وبإشارة من محمد لفاطمه وبدون علم احد انها تدخل ومعاها البنتين ومشعل ....
      الاب: عبير
      عبير: نعــــ......قطعها لسعة السلك اللي في ظهرها وحشرهاآ في زاويه وبدآ يظربهاآ~.......

      والكل يسمع صرخاتهاآ المستنجدة من ورآ الباب والام تبكي حسرة عارفة تربية بنتهاآ ....مو الثقة اللي اعمتهاآ لكن اولادهاآ خبز يدها عآرفه مدى صلابتهم


      .................................................. .......................... وبعد ســاعتين

      كانت تبكي في الحوش عرفت انو كل هذا من سواياهـ هو السبب (راكان ) لانها شافت طيف ابتسامته وهو مآآر في السووق
      ابتسامة الانتصاار حقته .......

      من مواضيع حجر مآسي ~ :



    3. #3
      الصورة الرمزية حجر مآسي ~
      أَنًأَ هُنِأَ مٌنِذَ : Sep 2015
      رّقِمّ أِلِعّضًۇيِة : 580825
      بِلّدُيِ :
      شَأٌرُڳًتً : 17
      ڳًتّبٌتّ لِڳَمٌ : 1
      مّنُتًدَأٌيً : طريق الاسلام
      حَأِلٌتًيً : انسة
      مًزٌأِجًيً :
      نّقُأٌطُيّ : 10
      Array


      رد: رواية ((*حلم واقع *))

      البـــــــــــــــــــــــــــــــــارت الثالـــــــــــ3ــــث والرابــــــــ4ـــع
      لا احلل نقل الرواآية بدون ذكر اسمي ((*حجر مآسي~*))
      .................................................. ............

      طلعوا البنات غرفهم متنرفزين وعبير وآصلة حدهاآ من النرفزة ...

      وهي تقول في قلبهاآ الى متى بنظل كذا لازم نتكلم لما كنت صغيرة كنت اطيع اوامره بحذافيرها ..لكن الحين انا مومجبورة اسوي شي
      ما ابغاه هوبمقام ابوي لكن موابوي ... مو هو اللي يتحكم فيني موانا اللي ينربط لساآني من حرف جر منه ولا من رفعة نبرة صوته مو انا اللي اهتز
      واضعف خوف منه موانا اللي اهابوآ اذا سوزان ممشية الدنيا وفآلتهاآ وتتجاهل وتعاآند من تحت لتحت ...ولا تتصرف ..انا ما اكون مثلها
      مو انا اللي انغصب على شي ما ابغاه ..........لو كاآن ابوي عآيش ماكاآن صآر اللي صآر ...

      سوزان مبوزة بصرخة : عبيييييييييييييييييير
      عبير نطت خوفاً: اش فيه اسم الله في صرصور ..... وينه وينه ....(وتمسك الشبشب) وينه خليلني اضربه
      هنا سوزان دوروهاآ :ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههه
      هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
      ههههه هههههههههه
      عبير تطالع باستغراب !!: اش فيها ذي
      شووق بدت بإبتسامه:هههه متخلفة ...عنجد شكلك يظحك
      عبير : اش فيه ؟؟ بالزبط
      سوزان (تمسح دموعهاآ): ههه ههههه هه لا يالخبلة ههههههههههه ....لي ساآعة اناديك ولما صرخت انتي خفتي
      ونطيتي تحسبين في صرصور وشكلكـ كان فعلاًَ....يظحكـ
      عبير:ها ها ها ها ها ها ها ها .......مرة تظحكــ*ــ
      سوزان:هههههه
      عبير بتكشيرة : المهم اش بغيتي ؟؟ّ!
      سوزان : اسمعي اذا قالولي البناآت اش بك قلبتي سمرآ بقول لهم بغنج ودلع ~: ايواآآآآآآآ سويت تاآآآآأن
      اش راآآيكم حلو ؟؟
      عبيرتبغى تفكها الدنيا ما تسوى : ههههههه بس اسمريت مرة لأني مو بيضة ولا سمرآ فـــ...ماشاء الله قلبت عبدة
      سوزان : لا والله حرام عليك ... بس اسمريتي شوي...بس تدرين ....(تفكر)





      .................غآبت شمس الاربعآء مودعة ابطاآلنا ليوم جديد .................................................. ...................
      .................................................. .................................................. .................................................. ...



      اليوم الخميس في العصر الساعة (4:00)

      الكل مجتمع في بيت الجد على اساس يخططون لطلعة بر ~....
      وبما ان اليوم الخميس فالكل مجتمع الكل .. الكل ....مافي فردة نآقصة .....حتى البزآرين ~.....


      اختلفوا طلعة بر ولا بحر بر ولا بحر في النهايه قرروا على البر....
      اتفقوا على اساس كل وحدة الآن تروح بيتهاآ وتحسب لزوجها وعيالهاآ بس اما الطبخ والنفخ ونصب الخيمة والــ....الخ مساعده مع بعض

      المهم ..........................................

      فاطمة :عبيرجدتكـ تقول انقزي جيبي القهوة من عند الرجآل
      عبير: ان شاء الله ...
      فاطمة تكمل: لا ياماما ما اتوقع بيوافق على طلعة البر زي كل مرة
      الجدة : ما عليك يا فاطمه كلمي ابوك بيقنعه هو ......(الجدة من ورآ قلبهاأ)ايواآ خل البنات يخرجون مسآكين محبوسين

      عند عبير دقت الباب.اللي يفصل بين الحريم والرجال ...

      راكان : نعم
      عبير اللي ورآ الباب وما تدري ان اللي رد راكان : ريان بالله جيب لي دلة القهوة ..
      راكان بخبث: طيب
      .....
      جابهاآ وطل من رآسه يقدم القهوة لهاآ بإبتسامه خبث وهو واآقف قدامها بجسمه كامل مو من ورآ الباب : تفضلي
      عبير اللي تطآلع الدلة: تسلم ....(استغربت اش به ريان طول فجأه رفعت راسهاآ لقته مبتسم دخلت على طول للمطبخ
      المقاآبل للباب اللي يفصل الرجال عن الحريم ).
      عبير: الكــ## الحيــ##

      .............................................

      الكل في العايله يتجهز ماعدآهم يقنعون محمد بالروحة ...~

      فاطمة : حمودهـ خذ بابا يبغى يكلمكـ
      محمد : خير اش تبغين ....(اخذ التلفون )

      .........................اقنع الجد الاب محمد بحظور عايله لهالرحله ..... .(ووافق).

      وصل الكل للبر في منطقة الــ.... , ونصبوآ الخيمه وسووا الشاي
      وطبعا الحريم في خيمه والرجال في خيمه ...
      والاولاد يلعبون دبابات ...


      عبير وسوزان وشوق ونجوى وريفال وريماآس وعنان وسمر:افففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففففف فف طفش
      الكل طفشآنين اتفقوا على ان ابو ريمآس اللي يسير خال عبير يجيب لهم 5 دبابات وفعلاً.......
      البنآت باللثمه يلعبون دبابات ...........<<تستغربون كيف مشعل خلا خواته باللثمه سببين :
      الاول: عشانه ماآيعرف .لان منطقة الاولاد اللي يلعبون فيها~ بعيدة كل البعد ....
      الثاني: لأن حتى لو عرف ...ما بيعرف يفرق بينهم .

      كان ترتيب البنات كل 2 في دباب ماعدآ عبير لوحدهاآ في الخاآمس...
      المهم .................................................. ....................
      نعرف بالشخصيات :
      ليلى(45)سنه متزوجه احمد
      نجوى(16)سنه عاديه بشرتها بيضاء
      سمر (17)سنه حلوة ملامحهاآ بشرتهاآ بيضاآء
      .................................................. ......
      عفاف (44)سنه متزوجه فارس
      ريماس(18)جميلة بشرتها بيضاء
      ريفال(18) توأم ريماس جميله وبشرتهاآ بيضاء
      .................................................. .........................................


      كانت عبير في دباب لوحدهاآ ماحولهآ احد تراقب الاولاد من بعيد
      وكانت للأسف وبدوون علمهاآ تحت الجبل اللي فوقه تركي .........
      راكان : ايوا حبيبتي ...ايوا خلاص اجل يوم الاثنين نلتقي(راكان بخبث) تعاليني في فندق الشيرتون ....على حسابكـ ههه
      طيب ...ياعمري بس هاآ.....ابغاك متكشخه على سنقت 10 اوكي ...( وهو يمشي شاف بنت بالطرحه متلثمه عالدباب)...يلا حبيبتي
      اشوفك يوم الاثنين ...مع السلامه ياقلبي .....

      نزل بهدوء على الجبل عشان يشوف هالبنت .....عرفهاآ من بشرتها لأنها الوحيدة اللي في العايلة بشرتها لاهي سمرا ولا بيضاء
      راكان : هلاوالله ..هلا ...هلا ..اكيد تدورين علي ..ياعمري انتي
      عبير بفجعه: اسم الله الرحمن الرحيم
      راكان : اشفيه (يتلفت) شايفه شبح
      عبير بعصبيه : ايه
      راكان: ياعمري اكيد خايفه .....تعالي تعالي (ويفتح يدينه ويقرب وعطاها بوسه سريعة عالخد وهو ضامهاآ)
      عبير (صفخته كف وشاتت بطنه وتفلت بوجهه ) : الزم حدودك ...ياراكان وابعد عن طريقي انا موجآيه عشانكـ...
      راكان : كذا ياعبير.......طيب طيب والله لأخليك تدفعين ثمن هالكف والتفلة والشوته والله لأدعلك ثمنهاآ~....
      عبير: اعلى ماآبخيلكـ اركبه ...(تأشر بإصبعها السبابه وكأنها تهدد ).. وانا قلت لك ابعد عن طريقي لا احطك في بآلي..
      راكان:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههههههههههههه
      هههههههههه هههههههههههههه هههههههههه ههههههه ههههه ه هه ه ...قال احطك في بالي
      وما مدآهـ يكمل ظحكته الاوهي شاآطحه ..............
      راكان: والله ذي البنت خطيرة~ عجبتني



      .................................................. .......................................

      عند البنات
      نجوى : عبير فين كنتي ندور عليك
      عبير بإحتراف في الكذب : كنت طالعة على جبل عجبني (عبير تضيع الشالفه) بناااات اش رايكم نتسلقوآ
      سوزان واللي مامشت معهاآ الكذبه تعرف اختهاآ كويس : فكره حلوة
      ريماس : دقيقة است\اذن من ماما
      عبير: لالالالا ما بيسمحوا لو قلنا لأ هاليناآ
      شوق: طب لو صار لنا شي
      عبير تدق الصدر : دآمي معاكم انا حاآميكم ....
      سمر: ايه صح قالوهاآ....
      عبير بإحبااط: حرام عليك انا شيختكمـ
      .....................
      تسلقوا البنات الجبل

      سوزان تدق عبير : عبير ترآ سالفة الكذبه ماآ مشت معي شالسالفة ؟؟!....
      عبير: اعرف ..........السالفة ومافيهاآ ياستي......(وقالت لها من طق طق الين سلام وعليكم ) << مغبرة مررة مو صح
      سوزان: ااااممممممممما
      عبير: ايواآ والله اني ندمت يا سوزان قلت انا الغلطانه ليش آخذ واعطي معه .......محرم ليا؟؟؟ مثلاً ..........اساآسا مدري كيف تكلمت
      يوزان تلومها : ايه وعآرفه نفسك اجل ليش تــ................



      .................................................. ........
      غابت الشمس ونام الكل متأخر ماعدا عبير متعوده على دوام المدرسة


      قامت عبير وتحس بثقل والم على بطنها تحس انو في شي ثقيل ع بطنهاآ...قامت شافت رجل شوق على بطنهاآ وغصباًَ تحركت من الم بطنها
      شاآفت الكل ناآيم.... Zz Zz

      طلعت من الخيمه بصعوبه شاآفت الدنيا مظلمه بقووووهـ وشاآفت خيمة الرجال ابعيده مظلمه ...يعني مح صاآحي غيرهاآ
      على طول دخلت ماآ تجرأت تمشي خطوة وحده خارج حدود الخيمه من كثرر الظلام .......
      وفي نفسهاآ ابغا اعرف الساعة كم بس اممممممممم (استوعبت اخيراً) في ساعة في يدي بس......كشااف ابغى كشااف في شنطتي
      (وقعدت تدور عالشنطه الين مالقتهاآ واخذت الكشاف وشافت الساعة (5:00) فجر وقت قومتهاآ للمدرسة كل يوم )
      اوووووو صح انا امس نمت بدري عشان كذا~......

      فكرت تتوضأ وتصلي وتسوي لها نسكــافيه ع الكيــــف ~.......
      وفعلاًَ راحت سوت اللي ف باآلها كانت تبغاآ تصحيهم لكن ماآراح يقوموا لأنهم ناآموا متأخر~.....
      شافت الدنيا نورت شوي تقدر مع التدقيق القوي انها تشوف الاغراض ...وراحت بدلت على بنطلون وبلوزة
      واخذت الكوفي معاهاآ والسدويشة في جيبهاآ عشان تتفرج ((الشــروق)). على جبل مرتفع بعيد عن كلا الخيمتين
      خاآفت يسير فيها شي تطيح ولا يلقصها شي لكن مع المعوذات الله الحــــامـ*ــي .~.....

      تفرجت الشرووق وهي تقول في نفسها:
      يالله هذا اجمل فطوور في حياتي افطر واطاآلع الشرووق لا وكماآن ف البر ... والله معجزة والله معجزة~.....

      وقعدت تفكر اش بيسوي راكان لها واش راح يسير في حياتهـــا* وفكرت بأبوهــا* وفكرت بفكره كل مره تفكر فيهاآ..
      انها تهرب من بيت اهلـهـــا*

      وفي بالهــا:
      لو اقول لأي شخص اني بهرب من بيت اهلي بيستصغر عقلي ويعتبرني تآفهـة واني فاهمـة الحياه غلط واني ابدا ماآني صبورة~....
      لكن هذا الشخص مامر بالظروف اللي انا مريت فيها انك انت تقول انا محرووم من كل شي لا طلعة لا دخله لا روحة لا جيه لا اب حنون لا ام حنونه لا اخ حنون
      لا تساآلي لا ترفيه لا لعب لا ظحك لا كسل ف الدرآسه ..وغصباً عنك تآكل وجو البيت دايماً متكهرب وزوج امي اللي ماآخذ مكان ابوي ...هو السبب في هذا كله هواللي كرهني فيه
      هواللي غير امي عني واخوي كـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــل هــــــــــــذا لو تقوله لأي شخص بيقول لك :......من جد يعني انا اهرب عشان زوج امي ....عآآآآدي طنشيه
      لكـــــــن لما يجي وقت الفــــــــــــعل يقول الواحد معك حق لما الشخص يعيش قرابه الـ18 سنه في هالكتمه ...اش تعتبر نفسكــ .......؟؟
      اكيد ســـــــرت مجنون مجنون مجنون مجنون ...
      وفي بالها كماآن..:

      وجباآنتي وخوفي ماآرح يمنعني من الهروب ~......
      ابداً ابداً ابداً ~......
      وقعدت تفكر اش تحتاآج عشان تقدر تهرب


      .................................................. .................................................. ........
      اليوم الجمعة في العشاء :


      شوق : ااففففففف تعب يا بناات ...حتى وحنا توناآ متغدين في الخط احس اني جوعآنه ....
      سوزان: اي والله تعب ....اووو
      عبير: يلا جوآ الغرفه محد يناآم ف الصاله .................................................. .بناآآآآآآآآت انا بدخل الحماآم اول
      قــــــــــــــــــــــاموآ البناآت بسرعة عرفت تقومهم

      ................................................ وبعد ســاعة:

      الام تطل من غرفة البناات : بنات ترآ ابوكمـ واآفق نطلع السوق بكرآ ....
      البنات : ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
      الام: عششاآن عندناآ زواج ......
      شوق: حمااااااااااس .....زواج مين
      الام : وحدة من العايله يقرب لنا من بعيد مرررررررره ......بس عشان ام العروس صحبتي ..
      البنااآت: اااهـــــــــأآآآآ......

      .................................................. .................................................. ...............



      يوم الجمعة في العصر (4:00)

      الكل في محل مهجة ......طبعاً الاب يطلع معاآهم اذا جو يروحون السوق مو خوف عليهم الا شكـ فيهم
      الام: يلا خلصنا موصح اش بقى لنا
      عبيربحكمه : ماما ابغى اشتري هذي (كانت عبارة عن علبه مكياج كنتور وروج بني فااتح مو لحمي )
      الام: ماعندكـ في البيت
      عبير : الا بس هذي لأ
      الام : طيب
      شوق: ماما ماما...نبغا نروح ذاك محل الملابس مع مشعل عجبني فستاان
      الام: طيب مع مشعل

      راحو البنات كلهم مع مشعل ........وف المحل

      سوزان: شوق اسمعي كلامي هذا انسب لكــ
      شوق: لأ هذا احلى ....~
      عبير: اااافففففففففففف خلصوناآ طفشت وانا وآقفه صنم ...
      البنات ماعندك احد ......ومشعل يفلسف برأيه مو معهاآ~.....

      لفت نظر عبير فستآن في محل شوي بعيد ......تأكدت انو الكل مشغوول راحت للفستان
      عبير وهي واقفه عند الفستآن فآغرهـ ...طاحت عباية الراس من راسها وعدلتهاآ

      جاآها ولد: ياحلووو هلا بكــ عطناآ الرقم بالله
      عبير بتطنيش والولد يكمل مغاآزله عصبت منه وقالت:
      اقوووووول ترآ اذا مارحت بلم النآس حولكـ
      الولد: لا انا اللي بلمهمـ حولك بس اصبري
      عبير : اقول روح هناآكــ عشــــ....................سكتت منفجعه بجية مشعل وهو معصب
      مشعل بصراخ : يابنت الــ# (ما مداه يكمل الا والولد رآح) يعني كلاآم الولد صح كنتي ترقمين
      عبير بخوف ورهبة: لا والله ..هو اللي جاني انا مـالي دخل
      مشعل وتكذبين بعد هاآ.....

      عند البناات في المحل
      سوزان: شوووق الحقي مشعل واختك ....شوفي ..............طلعوا يشوفون الصدمه

      عبير جآثيه على ركبهاآ وتترجاه بأنها مظلومه ... مشعل دفها وطاحت تبكي منهااآرة
      ومشعل يجرها بيدها وكـــــــــــــــــل هـــــــــــــــــــــذا تحت انظـــــــــار الناس .. وتحت انظاار راكان وجراح


      راكان: كفووو والله
      جرااح: حراام عليك شف وش سواا بها اخوهاآ ........شسوت لكـــ ؟؟؟؟ المظلومهـــ؟
      راكان من ورا قلبه : ماآهي مظلومه تستاآهل ما جاهاآ .....


      مشعل يجرها لبرآ البوابه وهي تمشي معه ......مشعل: الو بابا ترآ انا في البوابه... تعال عشان ......(وقآله )
      الاب جآا بسرعة وهو يخرج من نفس البوابه اللي خرجوا منها مشعل وعبير ورآح يجيب السيارة وهو رآيح دق كتف عبير بقووووة

      عبير: ااآآآآهــ
      جآب السيارة وركبوآ والصمت يعم المكـــــــــــــــــان

      الى ان ......

      وصل الكـل البيت وبإشارة من محمد لفاطمه وبدون علم احد انها تدخل ومعاها البنتين ومشعل ....
      الاب: عبير
      عبير: نعــــ......قطعها لسعة السلك اللي في ظهرها وحشرهاآ في زاويه وبدآ يظربهاآ~.......

      والكل يسمع صرخاتهاآ المستنجدة من ورآ الباب والام تبكي حسرة عارفة تربية بنتهاآ ....مو الثقة اللي اعمتهاآ لكن اولادهاآ خبز يدها عآرفه مدى صلابتهم


      .................................................. .......................... وبعد ســاعتين

      كانت تبكي في الحوش عرفت انو كل هذا من سواياهـ هو السبب (راكان ) لانها شافت طيف ابتسامته وهو مآآر في السووق
      ابتسامة الانتصاار حقته .......

      من مواضيع حجر مآسي ~ :



    4. #4
      الصورة الرمزية حجر مآسي ~
      أَنًأَ هُنِأَ مٌنِذَ : Sep 2015
      رّقِمّ أِلِعّضًۇيِة : 580825
      بِلّدُيِ :
      شَأٌرُڳًتً : 17
      ڳًتّبٌتّ لِڳَمٌ : 1
      مّنُتًدَأٌيً : طريق الاسلام
      حَأِلٌتًيً : انسة
      مًزٌأِجًيً :
      نّقُأٌطُيّ : 10
      Array


      رد: رواية ((*حلم واقع *))

      بدايــــــــــــــــــــــــــــة البـــــــــارت الـ6 والــــ7

      لا احلل نقل الرواية بدون ذكر اسمي ((حجر مآسي ))

      .................................................. ....................................

      يوم السبت الساعة (6:30) في الصبااح

      الكل نايم ماعداهاآ..........

      وفي باآلهاآ ....خلاص انا فكرت وفكرت وفكرت وقلبت الموضوع في راسي 40 قلبه والحين جاآ
      وقت التنفيذ ...احسن حاآجة عجبتني في نفسي اني امس اشتريت علبة المكياج والروجين البني الغامق والموف
      ههههههههههه خطيرة ...................وبعد بكرآ عيد ميلادي ...امممممم لالالا.... عيد ميلادي اليوم واااااااااااااااااااااااااااو فله
      الحين اطلع لي هوية يسير عمري 18 كويس .................بس انا بسأل عنان بطريقة غير مباشرة
      انو في شقق رخيصة للايجاار وعاآد هي اكيد تعرف
      (عشان امها واخوها متنقلين في الشقق) بسألها حتى لو كانت الشقه زباآله ........واهم شي لازم ارجع اراجع التكوندو اللي تعلمتوآ من زماان واشد على نفسي بالتمآرين عساس محد يقرب مني ...
      وكمان .......اممممم ...لازم .......


      وقعدت تفكر بكل شي واش حيسير واش بتسوي وكـــــل شي .....<<< ما ابغاآ اغلس عليكمـ لانو في افكاآر لساآ ماقلتهاآ ...


      الساعة (7:00)

      عبير في الحوش تسوي تمآرين شد وتسوي رفيوز (مراجعات)وبكرآ تبدى تكوندو ..
      عبير: آآآآآهـــ ...كيف العالم تسوي رياضة ....

      .................................................. .................................................. .................


      اليوم الاثنين:

      مشت الاوضاع والاحوال عبير اعتذرت من ابوهاآ واخوهاآ قدآم الكل وقالت انو هي مظلومة وقالت كل اللي سار معهاآ ومع الولد بالتفصيل الممل
      ساآمحها الاب بس ظل الشكـ في قلبوآ هو وولده ..... كلمت عبير ابوها بخصوص انو عمرهاآ صار 18 ولازم تسوي هوية ووافق الاب وقال لها يوم الاثنين
      ان شاء الله في العصر نرووح وفعلاً .......

      الام: حموده .....كلم عبير بخصوص الموضوع اللي قلت لك عليه
      محمد : ان شاء الله
      الام: فماآن الله .... وحاآول تقنعهاآ الام ملزمه عليهاآ كل مرة تبغى رد
      محمد : اوكي


      في السيارة وبعد ماخلصوا مشوار الهويه وانتهوا وهم رآجعين ع البيت ..... غير الطريق الاب ووداها البحر
      وعبير ماصدقت خبر طلعت البحر في معجة قاآعده تسيير

      عبير: بابا ....شالسالفة ليش مطلعني بحر ؟؟ غريبة
      الاب: السالفة ومافيها .. تعرفين ام ناصر ...
      عبير: ايوه
      الاب : طآلبه القرب ...وتبغى يدك لولدهاآ
      عبير انفجعت: ايييييييييييييييش؟
      الاب وطول الوقت يتكلم بهدوووء وبروود قاآآتل : ايوه ...وكل مره تكلم امك وامك تقول اكم ابوها اكلم ابوهاآ .... وامك قالت لي افتح الموضوع
      معهاآ لأني كلمت المرة ...موآفقين
      عبير بفجعة واستغراب : ايييييييش؟؟.......بس انا ما وآفقت
      الاب ببرود قاتل: مولازم رأيك
      عبير بحكمة تلتمس فيها غفلة ابوهاآ: بس من الشروط انوا انا اوافق وهو يوافق كمآن
      الاب بهدووء: ومن قال لك انه مو موافق
      عبير عبير بحزم وقوة ورفعة صوت وثقة :وانا مو موآفقة.....
      الابببرود: ااساسا تكلموا في الموصوع وحددوا الخطبة والملكه
      عبيرتحس انها انجنت : لييش ما اخذتوآ رايي
      الاب: لانه مو مهم
      عبيربنظرة عتاب: ليه طيب ليه كل هذا ؟....اش سوينا لك احنا عشان تسوي فينا كذا (بصوت اعلى بكثير) فهمـــــــني اش سوينا لك
      الاب: وطي صوتك لا تفظحيناآ
      عبيربصوت عالي : وهذا اللي هاآمك الناس والناس .....تدري اساسا انا ما اعتبرك اب ... ابوي واحد عمرالـ..... مستحيل احد يحل محله وخاصةً انت
      انت اسااس البلا كله انا اقول بابا احترام لمشاعر شخصين لأمي اللي ماربتني الا على الصح ولأنها تذل نفسهاآ عشان شخص مثلك اناني وحقود وعشان شوووق
      وعلى فكره هي تكره فيك الاستثناءات ....وانا اكره كل مافيك
      الاب ببرود قاتل : ومين قاآلك حبيني
      عبير انجنت : .......................ومين قالك تتزوج امي ؟؟؟
      الاب: تخطيتي الحدود يا عبير
      عبير بصوت اعلى : لا ماتخطيت الحدود عشاآني قلت الحق اتخطيت الحدود ... انت ما تستاآهل لو لثانيه انك تعيش انت عالة علينا كلناآ فــــــــاهم انت عــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاله
      الاب مارد عليهاآ الا بـــ طراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااااااااااااااااااااااااااااخ
      عبير اللي طآحت قلت بعتاآب جاآرح: بس حبيت اقولك انو موانا عبير الصغيرة اللي كانت تسمت على ايش يصير وتتجاهله.....
      ابتعدت مسافة 3 امتاار عنه واعطت ظهرهاآ له وهي تبـــكي وبهمس : نويت الهروب ~....
      عبير تطالع للبحر وتحس ان الدنيا صغرت في وجههاآ .........واظلمت


      ساعات احس ان الزمن قاسي ولايمكن يلين
      ساعات احس ان الفرح محال ولايمكن يحين
      هذا اللي شفته بدنيتي وكل مامضى لي من سنين
      يامن يعلمني الفرح ويفرح القلب الحزين

      أشكي مرارة حيرتي بدنيا ما ظني بتزين
      واذا بدى بعيني الامل تجد احزاني وتبين
      روح زماني وانتهى وترك لي الجرح الدفين

      دنيآ كفى الله شرها تخلي كل قاسي يلين

      راشد الماآجد ..


      رجعوآ البيت .....
      وكان الكل في الصالة ...الاب اول مادخل كان شكله متضاآيق من الكلام اللي سمعه..ويمشي ببطيئ
      اما عبير فأول ما دخلت جرت على غرفتهاآ والدموع تحرق خدها.....
      قامت الام : اش قالت الاب لارد ويمشي بإنكسـار وراسوا منزل
      البنات لحقوا عبير ...والام لحقت الاب ...

      عند البناات :
      سوزان: عبير اش فيك ....اش قالك بابا واش بو كذا متضاآيق زعلاان
      عبيرترمي القنبلة الفاآجعة : ام ناصر طآلبه القرب وتبغى يدي لولدهاآ ....
      البنات: اييييييييييييييش ؟؟؟
      عبير : ايوه ...
      شوق: طيب اش بك ليه تبكي؟؟
      عبير: لأن (وتطاآلع ف سوزان ) ........وقالت السآلفة كلها ماعدآ انو ابوها ظربهاآ كف والكلام اللي قالته لأبوهاآ
      سوزان تأشر بمعنى في ششي صار كمآن ........عبير تومأ راسهاآ بمعنى ايه
      سوزان تظرب جبهتهاآ بقووه
      عبير وسوزان نزلوا الحوش بدون علم احد وفتت عبير السالفة لسوزان...

      عبير: سوزان انا خــآيفه صعب هذي من العآيله وتربية الرجاآل عندهم ميييح ..يعني اتزوجه واقعد سنه ااخلف بنت
      ويتزوج فوقي حتى لوكنت ملكة جماال وبعدين مايعرفون يتعاملون مع المره... قــآسيين جدا وامي علمتناآ هالشي ...وكأن المره عنده لعبه
      متى ما اشتهاهاآ استخدمهاآ ومتى مابغاهاآ قطهاآ واخذ غيرهاآ .....سوزان انا خــــآيفة يا سوزان......اش الحل ؟؟!
      سوزان تطبطب: (( لا يرد القضاآء الا الدعاآء )) ادعي يا عبير ادعي وقلبكـ قدكـ~
      عبير: يــــــــــــــــارب

      .................................................. ...

      نسبق الاحداث ونقدمهاآ 2 اسبوعين (ايام الاختباراآت النهائـــية)

      آخر يوم اختباار نهائــي يوم الاثنين.....

      ولأن الطالبات قرروا يخلوا كل مادتين سهلة وصعبة في يوم فسارالاثنين آخر يوم <<<<كيفي حتى لو المفروض يوم الاربعاء انا ابغاهـ الاثنين...تحمد ربها عبيراني خليتوآ اخر يوم فجأة ولا كان خليتها تذاكـر



      عبير: اففف بنات صعب الاختبااآر
      ماجدة : ايواآ الله ...(ماجدة بنذاله) على الاقل لو انا اقول صعب لين بكرا ما عندي احد يظربني مو زيك
      عبير: ماجدة امنتك الله لا تذليني ولا تجيبين سالفة هالانسان انا ما اطيقه قال يبغى يزوجني قـــال والله لأهرب من البيت وقلبي قدي
      ماجدة: هههههههههههه هذا آخر حل
      عبير: عيب انك ماذقي اللي ذقته ......تدرين اش احين حاآجة
      ماجدة : ايش .....؟؟؟؟
      عبير بصرخة : انو اليوم آخر يوم
      ماجدة : فظحتيناآ....
      عبير مودهاآ طرباآن وبصوت عالي قدام ارايح والجاي تطبل : وش علي من الناس وش على الناس مني 2
      مآجدة: عبير فظحتيناآ .....ترى الحين انادي عليك محمد
      عبير بتكشيرة وقلبة مزااج: First, I hate this guy
      Secondly, I've lost competition
      Third, it is not the real father is selfish and arrogant
      الترجمه (اولا انا اكره هذا الرجل ..ثانيا لقد خسر المنافسه.. ثالثا: انه ليس ابي الحقيقي و هو اناني متغطرس )
      ماجدة: اكشخ اكشخ ..ياانقليزي ~......(ماجدة عرفت انهاآ قلبت فحبت تغير الموضوع وماتبغى تخليهاآ تزعل عليهاآ وخاصةً آخر يوم )
      ماجدة: عبييييييييييييييييير الحــقي امس اش شفت
      عبير تفكهاآ وماتبغى تزعل عليهاآ: اييش؟
      ماآجدة: احمد الزبيدي امس رد علي ....وانا قلك مسويه ثقيلة
      عبير: واااااااو تصدقين فرحت لك ........ماجدة من متى وانتي كذا ؟؟
      ماجدة: عبير انا ماكلمتوآ انا حطيت كومينت وهو رد عليه
      عبير: ااااففففففففففف منك مدري متى تتعلمين....وماتلزقين الافي الشباآب يخي اش عليك فيهم
      ماجدة: كل وحدة وشخصيتهاآ
      عبير: صاادقة بس لازم ......كيفك
      ماآجدة : هاآ... اجل تبغيني خبلة ما اخق على المزز زيكـ
      عبير: انتي الخبلة......وبعدين ماآ يهمني هالاشيااء والرجآل بهيبتوآ ورزانته (عبير تقلب مودهاآ ) وين مها وصحباآتها
      ماآجدة : لييه انا ما اكفي
      عبير: تعرفين تطبلييين ؟
      ماجدة : لا.........شوفيها هنااكـ
      عبير: مها بالله نبغى فنكـ ولمسآتك الخاآصة بما انه آخر يوم
      مها: طيب وين التجمع ؟؟
      عبير: نآدي شلتك التجمع وسط الساآحة
      مها: ايييش من جدك ؟ احنا بالعادة في الفصووول المعلمات بيهزئوناآ
      عبير: اييه عاآدي اش فيها .....آخر سنه بصك فم اللي تتكلم علي
      صاحبة مها البويا : ياقــــوي انت ارحمــــناآ
      عبير: شفتي كيف !.... يلا ما بستناآ بلم البناات وانتوآ تعالوا


      بعدهاآ عبير لمت صحباتهاآ الفلة اللي من فصلهاآ واللي علاقاتها معاهم مررة حلوة في وسط الساآحة
      وأخذت المكرفون من الدرج اللي جنب المسرح وقالت باللغة الانجليزية وبما انها ماآهرة فيهاآ قالت عبير:
      (Good morning all of us today is the last day for us, we are the third grade secondary and including the last day he was hanging around for all arena open to all
      يعني ياآ جماعة :(صباح الخير جميعا اليوم هو آخر يوم بالنسبة لنا نحن الصف الثالث ثانوي
      وبما انه آخر يوم ....التسكع للجميع والساحة مفتوحة للجميع )

      البنات اللي لمتهم صفقواآ لها......جت مهاآ هي وشلتهاآ
      عبير في المكرفون : اتحفينا يامها انتي وشلتكـ.....جت بنت صوتها حلو غنت (خمييس) ...
      والبنت اللي جنبها تطبل بإحتراف .........هنا عبير تلثمت بالشيله وقعدت ترقص استهباآل البنات قلدوهاآ كلهم
      وصار بآقي البنات يطاآلعون بإستغراب .............وعبير ترقص ولا هامها احد وتفنن والبنات يطاآلعونها وهي تخرج
      حرتهاآ بفلتهاآ وطربت ~.......

      في النهاآيه وبعد كم اغنيه رقصواآ عليهاآ
      قالت عبير وسط تجمع هاائل من البناات من بداية مابدأو :
      Thank you all for your cooperation with me ( شكرا لكم جميعا على تعاونكمـ معي )
      البنات مافهموا لأنها ما قالت الترجمة .... بعدين قالتها وانتبهت للابلات اللي على جنب هم والمديرة مكشرين
      فحبت تغير الجو وتسلكه قالت بالانجليزي :
      (Thank you Mwalimati granules on the exerted efforts to Talemenaa and we are sorry for what we did to you
      وقالت: يعني بالعربي (شكرا لكم معلماتي الحبيبات على ما بذلتم من جهود لتعليمناآ ونحن آسفون على ما فعلناه لكم ) وتأشر لهم
      المعلمات ابتسموا وحتى المديرة .....
      كملت عبير قائلة بين حشد هااائل وتجمع كبييير من البنات : وابغى اقول حاآجة بما اني كذا تجرئت وقلت كل هالكلام
      وخربتهاآ يلا خلينا اعدمهاآ كماان .........فكت اللثمة

      شافت كتااب مرمي ...اخذته وشقت صفحة واخذت وضعية انو هي قاعدة تلقي اذاعة وتطآلع في الورقة وقالت :
      هل تعلم هل تعلم ان اليوم هو آخر يوم دراسة .....هنا الكل هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههههههه
      وقالت: رح تنتهي (هل تعلم ) بالنسبة لنا يا ثالث ثانوي ..........دقيقة دقيقة ابغاآ اقول شي (وسكتت الجمهور بيدهاآ)
      وقالتوهي تنظر للورقة : هل تعلم هل تعلم انو المديرة كانت بتهزئنا هي والابلات على الرقص والطبلة والازعااج اللي سوينااه ...هل تعلم ؟
      الكل :هههههههههههههههههههههههههههههههههههه والمديرة هههههههههههه
      عبير ابتسمت : ( شكرا جزيلا لكمـ)Thank you very much....عاآد هذي ما يحاآج لها ترجمة
      نزلت من المسرح وصفقت كفهاآ بكف مهاآ
      مهاآ : يا لباكـ عبير: هههه
      مهاآ: اسمعي ترآ فهد خق عليكـ
      عبير: مين فهد ؟
      مها: تأشر لها بعيونهاآ .......
      عبير: اااهـــــــاآآأ.........(عبير برفعة حاجب ) اساساً انا من الآن صار عندي معجبين وجمهور
      فهد تكلم عبير: بي بي تمشين معي ؟
      عبيربثقة : لأ ......وراحت
      مهاآ تظحك بأعلى صوت عندها حت البناآت استغربوا: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
      ههههههههههههههههههههههههههه( وتأشر على فهد )ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههه
      فهد طاح وجهه لأنها تأشر عليه وراح عند صحبتوآ سـارة

      عبير: ماجدة الحقـــي ....
      ماجدة : اش في خقيتي على بوياآ
      عبير: ييييييييييييع الله يقرفكـ .......لا بس .....( وحكت لها)
      ماجدة: ماشاء الله عليك يا عبير عندك ثقة وجراءة ما شفتهاآ فأحد مثلك..
      عبير: ههههههههههههههه
      ماجدة : والله لو انا اعدم الارض من الخووف
      عبير: ليييييييه والله لو تدقينها ف بطنهاآ طاحت في المستشفى ......ارتاآحي بس ترآهي بنت

      .................................................. ..................................................


      اليوم الاثنين في العصر (5:30)


      الكل مجتمع على طاولة الغدآ ....والصمت سيد الموقف
      الاب يكسر الصمت ببرودهـ القاتل وبكلمتوآ : عبير استعدي بكرآ خطبتك الرسمية
      عبيربإبتسامه : انشاء الله......هههه (ظحكة استهزء )
      الـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــكل ناظرهاآ
      قاآمت عبير من السفرة : الحمدلله
      مشت الين الغرفة مآسكة دموعهاآ مشت وهي واثقة من نفسها مشت وهي تعلن فوزها في الكومبتيشنز (المنافسه )
      سكرت باب الغرفة ..ونزلت دموع الصمت دموع اللي تعلن نهاية عـــــــذاب وحرمان من الحنان ~.....

      .................................................. ................................................


      اليوم الثلاثاء في الصباح الساعة (7:00)

      الكل نايم ماعدآ عبير.\.........
      تجهز نفسهاآ لحدث تاريخي مهمـ حدث ماحتنساآآهـ مهمـا صــاآر .......
      وبما ان غرفة الملابس يفصل بينها باب عن غرفة النوم قامت من بدري ترتب اغراضها للهروب ~....

      وفي بالهاآ..:
      لو اقول لاي شخص بهرب عشان...وعشان..وعشان.... يقول : انتي مصعبة الامور وان انتي منتي صبورة ولا ف قاآموسك الصبر~...
      لكن الحقيقة لو تقول: الغدا والعشاء والفطور الكل لازم يحظره غصب ولاحد يتكلم في السفرة و البيت جدا جدا جدا رسمي مافي ظحك ولا سوالف وما اقدر اقول لزوج امي اي شي الا اذا كان مهم
      وامي ما تعطيني اي حنان تغيرت 180 درجة من اول ماتزوجت اللي يتسمى محمد وفوق هذا كله صاآرت تذل نفسها له ومو بس كذا متحكم ومتجبر وبحرف جر منه يمشي البيت كله عنده انظمه لازم الكل
      يتبعهاآ مافي خرجة ماآفي دخلة مافي روحة ولا حتى جيه الاعراس بس لأقرب اقربائنا وحتى الزواج اللي امي كذبت على ابويا وقالت له انه قريب مننا عرف انها تكذب وما خلانا
      وما نروح السوق الا ف الشهر 2 وشكــاك درجة اولى هو وولده رغم انه ماعندنا جوالات وعبايات الراس تسحب في الارض تنظفها ويدلع بنته اكثرمني ومن اختي وقاآسي لأبعد الحدوود وبارد جدا
      وبروده يعني عصبيته.... انك انت تشوف امك تتكفخ على يد زوجها ولا تسوي شي صعبة وجاآرحة جدا انك تطلب كااس حنان من الام من زوج الام من الاخ ماتلاقي صعبه جدا انك تفتقد ابوك الميت وتبكي عليه
      كل يوم وتدعي له صعبة جدا انك تكون مكتوم وتبغى تكسر الروتين ماتلاقي صعبة جدا انك تقعد في بيت رسمي جدا ومتحكم 18 سنه صابر صعبة جدا ......
      ولا راح استنى رد عنان بخصوص الشقق ..... واليوم هو اليوم الموعود في الليل


      .................................................. .......................................

      يوم الثلاثاء في العصر (4:30)




      الكل يتجهز للشوفة الشرعية
      فآطمة: عبير جهزتي القهوة والحلاوالــ.......
      عبير: ايه موصي حريص

      رآحت عبير تآخذ شور تريح اعصابهاآ لانها حتنشد كثير اليوم ....
      لبست بلوزة بيضا قصيرة ولبست جنز فاتح
      واستشورت شعرهاآ ولمته وفي نفسهاآ : والله لأحرق دمك يا ناآصر ههههههه اخليك تنجن من تعرف خبر وفآتي
      حطت مسكرآ على رموشهاآ
      فتحت الام الباب : عبير يلا الولد يستنى
      عبير : طيب.........لبست العباية الكتف والطرحة لفتها كويس نزلت ولقت مشعل ف وجههاآ ....
      دخلت معاه وهي منزلة راآسهاآ وقلبهاآ يدق دوسري ....قعدت في كنبة بعيدة عنه
      ناصر كان واقف وجلس وهو مفهي ......
      مشعل يتنحنح : ااححححححم احمممم
      ناآصر استوعب : مشعل بالله صك الباب وراكـ
      مشعل طلعت عينه من جرائته : بس مـــ......
      ناصر: طيب اصك الباب عنك ...........مشعل طلع

      قرب منها ناصر وصاآر مايفصل بينهم الا 2 سم ....وهي منزلة راسهاآ ولامة رجولها
      وبوقاحة منه قال: مايحتاج كل هذا...فك الطرحة وخباها وراه وهي للحين منزلة راسها ومغمضة عيونهاآ بقوة .....قام وفك ازرار العباية
      وهي لمت العباية على جسمهاآ .........هو يشيل البنسة اللي في شعرها وينسدل شعر الطويل على جسمها وتيجي الخصلات على وجهها
      ونزل العباية من كتفهاآ وطاحت على الكنبة ولفهاآ ناحيته ....رفع راسهاآ باطراف اصابعه ...فتحت عيونها.....

      كانت ملا محه عادية ...عنده عوارض عيونه وسااع وسودا خشمه طويل وابيضاني ونظراته كلها وقاحة وقلة ادب وخبث
      .......لفت عنه بسرعة لأنه كان قريب منها جدا بعد شعرها وطبع قبلة على رقبتها ....ابتعدت بسرعة وطاحت ع الارض وهي تطالع فيه بدهشة
      راح عندها قومها ...... وهي على طول اخذت العباآية تستر جسمها فيهاآ...من وقآحة الي قدآمهاآ....ودمعت عيونه......
      وطلعت على طول من الغرفة .... ولبست العباية كويس ومسحت دموعهاآ.....

      بعد دقاآيق ....


      ناصر من ورا الباب حق مجلس النسا: طــــــــق طـــــــق طـــــــق .....يلا يماآ انتظرك
      ام ناآصر : طيب جأآية ...هاآ ياوليدي عجبتك البنت ....
      ناصر: ايوه يماآ .....فيها البركه ....
      ام ناآصر تبتسم لعبير
      عبير في نفسهاآ.....الله يقلعك انتي ووليدكـ



      وبعد ساآعة ......

      البنات وحدة تطبخ والثانية تقرأ كتاب علم نفس ......
      وعبير تطآلع فيهم وكأنها تطلب نظرة لآخرمرة حظن من اخت لآخر مرة ........
      رآحت ورجعت .....
      عبير: ســـــوزاااااااااان وحشتيني .. وتضهماآ
      سوزان بإستغراب : مدري وش ذي المحبه كلهاآ ......في شي قولي لي
      وعبير لسا مستمرة دمعت عيونها على فكرة فراقهمـ كيف هي بتسيب خواتهاآ.......ولأول مرة تفكر كذا
      عبير تبعد وتمسح دموعهاأ
      سوزان: اشفيك لييييش طيب
      عبير تهوي عينها : من الدقيق اللي في شعرك ...الله يقلعكــ
      سوزان ومسلكة لها الكذبة : ..........تعرفين تكذبين ..(وابتسمت )
      عبير ابتسمت ورآحت وهي رآيحة غرفتهاآ شاآفت امها وابوهاآ
      طالعت فيهم .....يكفيهاآ انها تشوف امها بدون ماتضمهاآ لأنو مافي اي حنان يوصلها من امها او اي شي من هذا القبيل
      وطآلعت في زوج امها وابتسمت طآلع فيها وابتسمت سخرية منه ورآحت .....



      .................................................. ...........
      في الليل يوم الثلاثاء الساعة (2:00)

      اخذت اغراضهاآ اللي مجهزتها من الصبح ... واخذت شنطة الظهر حقت المدرية اللي تحتوي على :
      1- 4بلايز اخذتهم من دولاب اخوها +وبنطلون واحد
      2- علبة منديل- عطر رجالي
      3- شنطة كاملة متكاآملة من المكياآج
      4- فلوس اخذتهم من غرفة امها خمممت مزبووووط من الفلووس
      5- اخذت الذهب حقها اللي في غرفة امها عشان لو صاآر حاآلها مررة معدووم تبيع الذهب
      6- مفتاح البيت حقهم + جزمة رياضية + 2 شراب (اكرمكمـ الله )
      7- مصحف + طرحة
      8- آلة حلاقة ابوها
      9- غترة ابوها
      10- النظارة الشمسية حقت اخوها + نوعين كاب (طاقيه )
      11- جاكيت + منشفة متوسطة الحجم لجسمها + صابونه
      12- فرشاة اسنان + معجون اسنان

      باست راس اخواتهاآ .........نزلت الصالة لقت البيت كله هدوووء ....Zz Zz Zz Zz
      جابت ورقة E4 وكتبت فيها بالخط العريض :

      [ عـــائلتي اودعكمـ وداع ابدي ~....ينهي اللي بيني وبينكمـ
      ينهي الظلم والقسوة والحرمان الضعف والانكساآر وينهي الخوف ....
      كااآن ولا زآل كل شيئ في حيآتي بسببكـ (زوج امي) ماقلت ابوي الا احترام للي بيني وبينك كأي شخص آخر
      ومراعاة لمشاعر شخصين شوق- وامي اقول هالرساآلة ...انهي الحرمان فيهاآ والخوف والضعف والانكسار
      والكره اللي كنت ولا زلت اكنه لك ..انت بتكون السبب في بُعدي عن اعز انسانه (اختي ) .... آسفة ياماما ما اعطيتيني
      فرصة اني اعتبرك سآقيتني الحناآن من بعد المرحوم الله يرحمه .....
      ..............ولعلمك يا زوج الام عمري ولاكنت ولا اكون ولا رح اكون بنت عمر اللي تحطك محل ابوها .....ابويا ف عقلي راآسخ واحد ماآلي غيره ~~
      عمر الـ... وما في لا قبله ولا بعدهـ احد ... اعتبروني ذكرى او ماآضي كان عالّة عليكمـ ورآحت....~ْ

      ملاحظة : اقيموا عزآ على موتي وانا اول من يعزيكمـ ْ~| ]



      كتبتهاآ وهي تكبت دموعهاآ ....~
      وراحت حمام الرجال اللي في الدور الاول .... طآلعت في الممكينه بخوف
      وبحركة جريئة منهاآ ....شغلتهاآ و.........






      .................................................. ...........................................~~ْ|
      نهــــــــــــــــــــــــــــــــــــــابة البــــــــــــــارت الــ6 والــــ7


      لا احلل نقل الروايه بدون ذكر اسمي ((* حجر مآسي ~ *))

      من مواضيع حجر مآسي ~ :



    5. #5
      الصورة الرمزية حجر مآسي ~
      أَنًأَ هُنِأَ مٌنِذَ : Sep 2015
      رّقِمّ أِلِعّضًۇيِة : 580825
      بِلّدُيِ :
      شَأٌرُڳًتً : 17
      ڳًتّبٌتّ لِڳَمٌ : 1
      مّنُتًدَأٌيً : طريق الاسلام
      حَأِلٌتًيً : انسة
      مًزٌأِجًيً :
      نّقُأٌطُيّ : 10
      Array


      رد: رواية ((*حلم واقع *))

      بدايــــــــة البـــــــارت الــ8 والـــ9

      لا احلل نقل الرواية بدون ذكر اسمي ((* حجر مآسي~*))

      .................................................. .................................................. ..........................


      يوم الثلاثاء في الليل الساعة (2:00)



      الكل ناآيم ماعداهاآ~.....Zz Zz

      دخلت حمام الرجال اكرمكمـ الله طالعت المكينه حقت ابوهاآ وطالعت شعرهاآ في المرآية ....
      وبحركة جريئــة منهــاآ....قامت وشغلت المكــينه وحلقت شعرهاآ عالصفر.....
      بعدهاآ لبست الكاب في الشنطة ورسمت حواجبها عرضتها وغيرت ملامحهاآ بالمكياج .....
      ناآظرت في زواياآ البيت يكفيهاآ انها تناآظرهاآ بس رآحت غرفتها وباست جبين سوزان وباست جبين شوق ....
      ودعت اركان البيت بعيونهاآ ~...
      طلعت من البيت بمفتاآحهاآ.....مشت ومشت ومشت وابتعدت مشت بلا هدف بضيآع مشت بغفلة مجرد انها تمشي وبس
      مشت ~......
      وهي تقطع شارع رئيسي يخلوا من نمل الارض حتى !....
      لقت سيارة مسرعة مادرت الا السيارة بوجهها موقفة انصدمت !....
      خرج الشاب اللي يسوق من السيارة : الله يلعنك ابعد بغيت تدفني ديتك
      مشت بدموعهاآ غافلة عن المكان اللي هي فيه بس بعـــد تفكــــــــير طويـــــــــــــــــــــل استوعبت ان هي تدور
      على مكان مؤقت تناآم فيه وبكرآ الصباآح يحلهاآ الف حلاآل ~.....

      تلفتت لقت الشوارع تخلوآ من كل شي دخلت حي ماتعرف اركانه!...
      لقت على يسارها برحة (ارض واسعة خالية من اي شي - ارض شاسعة جدا يوجد فيها الاحجار والقاذورات وغالباً ماتكون ممتلكه ).
      طلعت من فوق الجداآر (تسلقته ) والبرحة مقفلة ابوابها بس هي بالغصب طلعت رمت نفسها مسافة متر من الجدآر الى الارض ....
      نامت على وضعيتهاآ ~.....





      .................................................. ..........................................
      قآمت منزعجة جدا من ضوء الشمس اللي صك جبهتاآ~...
      زحفت زحف تغرس اصابعهاآ ف الترآب تسحب جسمهاآ فيه تدور ظلة عشاآن تقدر تقوم وفعلاً زحفت على بطنها غير مبآليه بمدى الم الاحجاآر وهي تزحف
      صحيح هي اللي جنت على نفسهاآ لكن ...هي ما تبغى تنحرم من اقل حقوقهاآ حقوقهاآ انها تعيش كإنسآنه طبيعية ...
      ترد الحنآن اللي فقدت وعطشت كآسه~.....
      ترد التفاؤل اللي كان يرآودهاآ كل يوم من زمآن تفاؤل بتغير الحآل ~.....
      ترد الحب والحنان الي فقدته من امها ~....
      ترد الظحكاآت اللي كانت ما تغيب عن شفتيهاآ ...
      ترد الوناسه والفلة اللي فقدتهاآ ~....




      قآمت تحآول تفتح عينهآ من بعد ماكانت عينها مباشرة على ضوء الشمس قامت والصداع يفتك راسهاآ...
      فتحت عيونهاآ واستوعبت اللي صاآر تمغطت وبدت تسوي رياضة خفيفة ع المآشي على طول نطت من الجدآر بمساعدة الجدآر المتهتكـ~ المقاآبل له
      كملت رياضة وهي تمشي استوعبت هدفهاآ تدور على شقة ايجاآرها رخيص ع بآل ما تلاقي لهاآ شغل

      وبعد عناآء طويل وجهد ....لقت ~
      بس طبعاً مو بالهسهولة لأن هي راحت على حي بعيييد مرة ~ من هذا........ طبعاً اخذت تاكسي

      كان الحي شعبي جدا حواري قديمه..وجدارآن ومبآني متهالكـة ~....
      وتطآالع الاولاد الصغآر اللي يلعبون كورة والمحلات اللي توهاآ تفتح وقفت ف وسط الشارع تطآلع الساعة كم لقتهاآ
      8:30) وشافت ابتسامات اصحاب المحلات لها وسلامهم لها بماآ انها جديدة ع الحآرة وحتى يسلمون على المآرة توآضع منهمـ
      والبشاشة ما تفارقهم وفي باآلها:

      سبحان الله اهل الفقر كل شي بينهم مجموع عوايلهم مو متفرقة تجمعهمـ المحبة والتوآضع والكرم والايثار
      والبشاشة ....هذا البعض منهمـ والبعض الآخر ســـآرقين نـــصآبيـن ~....
      اخذت اقرب بقآلة متهآلكه وشرت (غرشتين موية -قارورتين-) ومشت ومشت ~.............

      حتى وصلت ...لعمارة مهدمة ودخلت وسلمت عل راعي لعمارة و..........
      المهم استأجرت لها شقة لـ3 ايـام بعد ماتنآتفت وتلاعنت مع راآعي العمارة ....يحسبها غبية بيلهط فلوسهاآ
      طبعاً الكل معتبرهاآ ولد وهذا الظاآهر...

      دخلت الشقة ....ظحكت بقوووة وفي بالهاآ:
      هههههههههههههههههههههههههههه الحين من جدهـ ذا يستلعن معي و يحلف ويقسم وفي النهاية مزبلة .......طبعاً عشاني عآيشة ما اعرف الفقر
      ولا الحين ما بجرب الفقر الا بجرب امه ..هههههههه والله تحفة ذا الرجّـال...

      سوت تمآرين ورياضة عآدية بعدين بدت برياآضة الشد وبعدين تريجياً تتذكر التكوندو اللي تعلمتوا من التلفزيون :..لان في قناة كاملة مخصصة بس للكاراتية وفن الدفاع عن النفس
      والقناة كورية ......المهم بعدهاآ استكنت ف الشقة ..




      قعدت في الشقة 3 ايام تتدرب وتسوي تمآرين وتشد جسمهاآ وتعودوآ عالحركة وتسوي تكوندو..... وتتدرب
      تعرف انو ابوهاآ في هيئة الادعاآء والتحيق العام يعني كان محقق فدرالي وصار يرئس المحققين الفدراليين
      فبإبمكاآنه وببساطه انه يستخدم فريق التحقيق حقه عشان يدور عليهاآ ! ......


      لمت اغراضهاآ..لانو خلصت فترة الايجار وانو يمكن تطلع تلاقي فرقة ابوهاآ تدور عليهاآ ....ولكن قبل ما تطلع
      اخذت شنطة المكياج وبدت في وجههاآ...وبدت تنحتوآ بالكنتور وتظخم خشمهاآ لأنو سلة سيف ضغيرة وصغرت عينها
      الكبيرة وكحلتها بالاسود وتمكيجت من والى بحيث انه مايبين ..ابد ابد



      المهم طلعت من الشقة وهي ناآوية تروووح حي شعبي ثاني ومشت بين الزقاق الضيق مررة ......ومشت بتعب~....
      الين العصر ....واخذت اقرب ظلة تقعد عليهاآ وهي طول الطرييق جوعاآنه والاكل ف هالاماكن فضيع وما فيه ذرة نظاآفة وصعب تلاقي شيئ نظيف
      مشت مشت الين ماشآفت طريق رئيسي ماتدري لوين يوصل .. قطعت الطريق وكآن في الجهة المقابلة محطة فيهاآ مجموعة من الماطعم العصرية ...

      مااآصدقت خبر على طول قطعت الشارع ورآحت على اقرب مطعم اسعارهـ منخفضة...
      ((*البيكــ*)) ...واخذت لها سندويشة بالقمبري وماكملت نصهاآ جوعاآنه بس النفس مسدودة مررة ...
      وهي تآكل تفكر بين نفسهاآ هل الحل اللي اتخذته حل جذري يعني هو صح حل جذري بس مو مناآسب انا رح اتعبهمـ معاآي كثيير صعبة افارقهمـ وبعدين ....خلاص مابيدي قراآر اللي ف رآسي سويته
      الحل جذري بالنسبة لي اما لغيري لأ شاآق جدّاً ومتعب ْ~......
      يلا لازم افكر وامشي اكيد ابوياآ مقومـ القيامه الحين .........الا الساآعة كمـ .....اهـــاآ (9:00)



      .................................................. .................................


      اما في البيت


      الام تطل ع البنات للمرة الثانيه : بناات شوفوا اختكمـ عبير قاآمت الحماآم مو زيكمـ
      سوزان: الحين بقومـ

      مرت 2 دقيقتين والشخص اللي معتبرينه ف الحمام مو راآضي يطلع ~

      سوزان: شووق شوفي عبير لييش ماتخرج من الحمآم لناآ ساعة نستناآ
      شوق: طيب ....ليكون ناآمت ف الحماآم
      سوزان: هههههههه الله يرجك
      سوق بإبتسامه : عاآد عبير تسويهاآ
      سوزان: امـــــــــــاآ توني اكتشف انو اختى فيها ممسوسة
      شوق: اهم شيئ انك صدقتي
      سوزان: شفتي كيف..

      وبعد 2 دقيقتين اخرى ..|

      سوزان : شوق اختك مو راآضيه تطلع من الحمام شوفيهاآ...
      قاآمت شوق فتحت ماآفي احد : لأن مافي احد اساساً
      سوزان فزت من السرير رآحت تدور عليهاآ تحت مالقتهاآ وفي بالهاآ ليكون نفذت اللي قالت لي عليهاآ ليكون المزحة طلعت جد ليكون الحلم اللي كانت تبغاه
      يتحقق طلع واقع .......((ليكون حلمهاآ وااقع وتبغى تهــرب !!)) ددورت ف كل مكاآن مالقت شيئ
      بس لقت دليل ورقة مطوية ومسندهـ على طاولة الصالة فتحتهاآ وقرتهاآ .....وانصدمت ونزلت دموعهاآ

      شوق اللي من اول تدور عليهاآ مع سوزان: سوزان لقيتيهاآ دورت في الحوش مالقيت ...اشبكـ ليه تبكين ؟؟
      سوزان: مـــــــــامـــــــا بــــــــــــابـــــــــــــا

      .......................
      الام: محمد الحق بنتكـ تصاآيح
      الاب: جعله خير ياآرب
      الام: آمين


      الاب: اش فيه
      سوزان تبكي : بـــــابــا (شهقت) عبير هــ......(بكت ماقدرت عجزت تقول حلم عبير اصبح واآقع )
      الاب: اش فيه ....مسك الورقة اللي ف يدهاآ قراها بصوت عـــآلي ....
      مشعل اللي مومصدق واللي حظر من صرخة سوزان المفجعة : ايييييييييييييييييش ؟؟؟ مخبولة ذي دوروها زين بتلاقونها اكيد مسوية لنا مقلب


      محمد وقف لوهلة يفكر بعدهاآ ماشافوا الا غباره ....طلع غرفته شاف جواله وجوال فاطمة موجودين عشان حتى لو اخذت واحد يقدر يتبعهاآ من خلال الشريحة ...
      لكن كلهم موجودين ....طلع لعمله واتفق مع الفريق حقه يبحث عن فتاة بعمر الـ18 هربت من بيت اهلها امرهم بدون مايعرفون ان هذي بنته ...و اعطاهم حجة ..تسكتهم بهاآ ..
      واعطاهم صورة لها .....ولا كيف يدورون عليهاآ..




      .................................................. ..............................

      اما في جهة ثانية ولشخص اول مرة نتعرف عليه...ونذكر سيرته ~....ولمكان اول مرة نروح له ~.....


      خالد : امنتك الله فيصل خذ مكاآني ماآلي خلق اشتغل والدكتور فهد مسوي لي سآلفة الا اروح ...
      فيصل بنذالة : انا ماآلي دخل لو انا ماكنت ف المستشفى .........الجراحة ماهي لعبه يمكن هو اختاآرك لانه يثق فيك ..
      خالد: ياآ شيييخ من وين ذا الكلام ....(وبترجـي ) ياآخـي انا صـاآحبك وانت صديقي الصدووق ~..والصديق وقت الضيق والحين رح ولآ تشوف الجزمة ف وسط جبهتك ذي ...
      فيصل: طيب ..طيب ..والله ماآروح
      خالد بضيقة : خلااص انا آسف بس خله يسكت ذا المعفن رفع ظغطي ............. والله يا خوي الحياآة صعـبة ~
      فيصل : ........ خلااص حنيت عليكـ انا بروح بدآلك
      خالد: فديتكــ:) ...والله تسلم ...يابعد تسبدي
      فيصل : هههههههه لعيونكــ:).............وراآح

      اما خالد كان ولازآل يفكر ف حياآتو المملة جدا ...وفي باآلو: ماغير فيصل هو اللي معيشني ولا كان رميت نفسي بالهآوية ....ع الموت ~....لعل وعسى التقي بهمـ ْ~|....
      دمعت عيونه مشتآق لظحكاتهمـ بسماآتهمـ همساآتهمـ كلماآتهمـ ~....
      وبكـى يفتقد ضمة الغاآلـــ]


      وبعد دقاآيق .....
      جاآء فيصل لمكتبه المتواجد في نفس غرفة مكتب خالد
      فيصل بدو ماينتبه لخالد : والله يا خالد سلمت هالمرة الجره لو مسكني فهد والله ما يفكني الا بــــ......انصدم خويه منزل راسه ويبكي
      فيصل: خالد ...خالد...تعوذ بالله من الشيطان اذكر ربك ياخالد اللي صار صار ماآيصير كل يوم كذا ....هذا اعتراض على قضاء اله وقدرهـ
      خالد: انا ماآ اعترضت على قضاء رب العالمين بس ... في لمحه بصر رآحوا كلهم تحت التراب كل واحد ورى الثاآني ليه كذا ...ليه ؟؟ مابقى لي احد لييييه ؟؟


      قطعتهم بغنجهاآ ودلعهاآ الماآصــخ ... وبما انهاآ تعشق شي اسمه فيصل قالت:
      غادة : فيصل ....ترى الدكتور فهد يبيكـ
      فيصل لف عليهاآ وخالد لسا منزل راآسه : الحين راآيح .....ورآح
      غادة تمثل الحنية وبغنج: خالد انت تبكي !......اش بك حبيبي؟؟
      خالد بصداع يفتك الراس : غادة ماآني فايق لك ابعدي عن وجـهي ...
      غادة بغنج اكثر : اش بك حبيبي قل لي بس ابفهــ.....
      خالد قاآطعهـاآ وبصراخ لم المستشفى عليهاآ : انتي ماآتفهمين ..انتي ماربوك اهلك ..يا امي ابعدي عني سيبيني ف حـآالي مفكره الدنيا كلهاآ لعب وقلة ادب ...روحي قاآبلي ربك ....~ْ|
      طفشتيني انا ما ابغاكـ عندك صـالح الداآشر روحي عندهـ لكن انا تبغين تدشريني وانا اقول لا اله الا الله تبغين تحطيني في المحظور مثلاً ....



      وبعد ماحظر كل الممرضين والدكاتره من الصياآح اللي سمعوهـ ..والفضيحة اللي شافوهاآ وسمعوهاآ ولأن مكتب خالد مو ف غرفة لوحده وقفوآ معاه الشباب اللي معاآه في الغرفة ......
      ريما تسحب غادة من فضيحتهاآ وبصوت واآطي : غغاادة امشي ....ماقلت لك سيبيه


      والدكاتره اجتمعوا ووصل الخبر لمدير القسم والدكاتره يهدون فيه وهو انهاار نفسياًًّ .....
      خالد وهو يشوف الدنيا ظلمت وما فيه اتزان طااح على الارض مغشي عليه راح النور الي كان في عينه
      اول ماشافه فيصل انصدم مثل بقية الشباب والدكاترة والممرضات انصدموا وانشلت حركتهم محد قاعد يسوي شيئ غير عيونهم اللي طلعت من محلها من الصدمة ......اما فيصص وقف لثانيه
      وعلى طول قام يحس نبضه ....شافه لا باس به استنتج انه ارتفاع في ظغط الدم بشكل مفاجئ......جلسه على الكرسي بالقوة وبمساعدة نفسه واخيرا جاء واحد من الشباب يساعدهــ...
      رآح الجمهور المشاهد بلا فائدة فقط بفائدة وحدة مهمة بالنسبة لهم اخذوا خبر فضيحة غادة وبس ...


      .................................................. .....................................


      اما عند عبير

      هي عارفة انو في اي لحظة ممكن تلاقي فرقة ابوهاآ تدور على فتاة بعمر الـ18 ......المهم خرجت من الشقة ..وهي تطالع في صاحب العمارة ظحكت عليه يكاسر معها في السعر والشقة تعني المعنى الحقيقي لكلمة زباااااااالة
      وفي بالهاآ والله ذا الرجال تحفة اول مرة اشوف مثله هههههههه

      مشت وهي تتنقل بين الشوارع تبغى تخرج من هالحي لانو اكثر مدة تقعد فيها فالحي الواحد هي 3 ايام بالكثير لانو مستحيييل تستقر ...
      وبصعوبة وبتعب وبعد مامرت على كذا محطة اخذت لها شاورما ومشت عليها رغم انها عارفة انو طريقة عملهاآ مقرفة جدا لكن الجوع وعماآيله .~...

      قطعت الشارع الرئيسي وهي تاخذ (ليموزين ) تاكسي .. يوصلها للحارة اللي بعدهاآ وفعلاً
      ....مشت وهي كأنها تمشي في حواري تركيا الضيقة وتحس انها تنفست الصعدااء حتى لو ماكان المنظر حلو
      والمباني متهآلكـة لكن انك تقعد بين 4 جدران وتحفظها ولا نو ما يحيطك شي غير نسيم الهوا الحار الرطب ..

      وصلت واستقرت على عمارة واستأجرت وهي تقول في بالهاآ ...ماينفع اقعد على حر شعري واعتمد على فلوس امي
      وزوجهاآ انا لاازم اروح اسوي لي اي شغلة زينه .......(وبعد تفكير عميييق) لالالالا يعني نهاآيتي شغاآلة ....يلا انا
      اساسًا في بيت اهلي اشتغل وفي شقتي اشتغل (حبكت- فرقت ) على بيت الناس ...وفعلا زبطت مكياجهاآ مرة ثانيه ....
      بس بما انها رح تروح بيوت الناس لازم تلبس عباية وتأنث نفسها بس بالمكياج تقبح ملامحها الجميله عشان مايبين ........

      وراحت على اقرب سوق بالتاكسي واشترت عباآية وراحت وبما انها في حي شعبي مثل حي النزلة فهو مكتظ بالنااس والرجال والناس كلها تمشي والخط زحمممة وما في الا سيارات ممليه الشارع
      اعطت التاكسي فلوس ومشت على رجولها بين عشيرة من الرجال صحيح كانت خاآيفـه وترجف لكن في قلبهاآ :
      انا لازم اتعود على امة الرجال هذي بكره اش بسوي لو كنت في حاله طارئة لا زم اقوي قلبي واخليه مثل الحجر...
      وفعلاً نزلت من التاكسي ومشت من بين عشيرة رجال..وماوقفت الا وهي عند شقتهاآ...وراحت على الشقق اللي حولها وفي نفس عماراتها تدق دق ع الناس واول بيت دقت الباب

      المرة : مييين
      عبير : ايوا ياستي عاوزه شغاآلـة ...
      المرة فتحت الباب : ايوا حياك ....
      عبير كشفت وجهها عشان المرة ماتشك انها رجال : ايوا يا ستي انا بقدر اشتغل لك طبيخ وتنزيف وتمسيح وكوي وغسيل وكـــــــل حاقة الا الولاد انا بخفش ومبعرفش ازاي اتعامل معاهمـ يكونوا مريضين يختي ولا حاقة زي دي انا مبأدرش
      تعالي يختي انا عاوزة أألك (اقلك ) حاقة هو انتي متى عاوزاني آقي يوم الاتنين والاربعاء ولا القمعة ولا ايه بالزبط ؟؟
      المرة : طيب تقدرين تسكنين هنا في غرفة كاملة لك بس مع حمام
      عبير: لا يختي انا مبأدرش زروفي مبتسمحش ليّ بيكوز آي بزي اي آم فيري بيزي
      المرة :بس حاولي يعني حاولي
      عبير: زيس از نت ايزي ياست هاانم ...تؤليلي اقيلك كل يوم مش مشكله
      المرة : طيب اجل الساعة بــ.............(وقعدوا يتكلمون بخصوص المبلغ اما عبير باحتيال الشغالات قالت ابغى حساب الـ10 ريال حق التاكسي )


      .................................................. .........................................


      وفي جهة ثانيه قريبة من حي النزلة ....


      كان في عمله يخطط مع الفريق حقه وقاآعدين يحددون الاماكن اللي بيروحون يفتشون فيهاآ..

      ناصر وهو يتجهز ويكلم اصحابه << هذا ناصر واحد ثاني مو خطيب عبير : طيب ياجماعة ترآ ليش الرئيس محمد ماجاب لنا ملف للقضية ذي احس الموضوع فيه شي
      ضيف الله : والله حتى انا احس السالفة فيهاآ ان
      عبدالله : اقوووول شبـــــــاب جبتـــهاآ ليكون البنت ذي تقرب له
      ناصر: لا ما اتوقع
      ضيف الله : ليش لا ؟


      محمد يكمل :طيب شوفوا على الخارطة بنروح حي الصفا والمنار والجامعة والاحياء الشعبية كماآن ..
      ناصر: طيب ليش ما جبت لنا ملف عشان نعرف اكثر معلومات عن البنت ونقدر نوصل لهاآ...
      محمد بتلفيق (بكذب) : والله شف البنت بنت واحد اعرفه يعني عرض لي القضية على طول وماراح عند شرطة ولا مكتب يعني اعتمد علي ف الموضوع وقالي يابو مشعل صراحة ابغاك تلاقيهاآ بدون فضاآيح ...
      (وبعصبية وصراخ ) وانا هناآ موجاي عشان اقول لك سالفة انا جاي عشان اقول لك قضية ولازم تحلهاآ انت وغيرك يا ناصر (حط يدينه الثنتين ع المكتب وهو واقف ومومأ براسه ومتكي عالمكتب )

      محمد بصراخ وهو على وضعيته : روحوآ اش تستنون آجي ازفكمـ مثلاً..

      .................................................. ......................................

      وفي مكاآن ثاني ...ْ~|

      فيصل يصحيه : خالد خالد يلا قوم ...( ويرش عليه ذيك المويا الثلج )
      خالد: همممممم ( فتح عيونه استوعب اللي حوله لقى امة محمد قدآمه واستوعب اللي صار وهو مقطب حواجبه )
      فيصل : يا ولد والله فضحت البنت .. المستشفى كل يحكي عنهاآ ...
      خالد: يحكي ولا مايحكي ...احسن قليلة الادب ...من اول يوم لي دوام وهي ناشبة لي المشكله مرة شفتها مع صالح وهو يشف شف فيهاآ الاخ وهي عاآجبهاآ....ياآخي ناس قليلين ادب
      لا ولما شفتهاآ قلك مسويه دور المظلومة ...~

      .................................................. .................................................. ........................................
      لا احلل نقل الرواية بدون ذكر اسمي حجر ماسي
      نهـــــــــــــــــــاية البــــــــــــارت الــ7 والـ8

      من مواضيع حجر مآسي ~ :



    6. #6
      الصورة الرمزية حجر مآسي ~
      أَنًأَ هُنِأَ مٌنِذَ : Sep 2015
      رّقِمّ أِلِعّضًۇيِة : 580825
      بِلّدُيِ :
      شَأٌرُڳًتً : 17
      ڳًتّبٌتّ لِڳَمٌ : 1
      مّنُتًدَأٌيً : طريق الاسلام
      حَأِلٌتًيً : انسة
      مًزٌأِجًيً :
      نّقُأٌطُيّ : 10
      Array


      رد: رواية ((*حلم واقع *))

      بدايـــــــــة البـــــــــــــارت الــ9والـــــ10

      لااحلل نقل الرواية بدون ذكر اسمي ((*حجر ماآسي ~*))
      .................................................. .................................................. ....................................

      فيصل: اما عاد غادة كذا ...يعني توقعتهاآ ممكن تكلم تغازل اما ...
      خالد: ابشرك ...لا وبعد ازيدك من الشعر بيت مو اول ولا ثاني ولا ثالث مرة امسكهاآ وهو يشفهاآ صاآلح يخي ابوه وامه غلطآنين لما سموه صالح
      فهد: اقول خالد ترى نشرت غسيلهاآ قدامناآ ...
      خالد: محد يسكت عن الحق
      فيصل : لا والله انه صاآدق ولو يعني اذا جاآ يوم وتاآبت بتبقى السمعة السيئة حقتهاآ ....

      .................................................. .............

      وفي مكاآن آخر .......

      سوزان انهاآرت تماماآَ: لااااااااا اختي راآحت من يدي لاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
      شوق تهديهاآ وتبكي ~ والام ليس اقل حالاً منهمـ لكن تبكي على اهتزاآز و بصمت تلوم نفسهاآ وتفكر وتفكر وتحشر مخهاآ


      .................................................. ...............................................

      وفي مكاآن ثاني ~......

      محمد ابوشوق: والله ياسعود تعبت ولمت نفسي كثيييييير على اللي صاآر هي كاآتبه بنفسها انو انا السبب في هروبهاآ
      سعود: محمد اصبر انت لسا في بداية المشوار ماينفع كذا وصدقني انا كماآن رح اساعدك ورح انشر فريقين لهالقضية مايهمك انت
      محمد : سعود افهمني السالفة موبس ان انا ابغى ادور عليهاآ لا انا افكر في الكلام اللي كتبته هي معهاآ حق انا قاآسي مرة معاآهم
      سعود: قاآسي ليه انت منت قاآسي بالعكس انت راحمهم انت تقول كذا عشانك مقهوور من انها هربت لكن المفروض لو لقيتها قدامك تجرها من شعرهاآ...
      وكماآن ترى الندم ما ينفع اش بتقول للناس بتقول بنتي هربت بتسير فضيحتك في جلاجل...وارجوك لا تقعد تفكر انو ليش هربت لالالا
      كبرمخك معاي وفكر كيف هربت .....وفعلاَ ترى اذا عجزت تلاقيهاآ سوي عزاآ على موتهاآ
      هي صاآدقة
      محمد: اي والله انك صاادق انا نسيت كلام الناس انا كيف افكر انا المفروض الاقيهاآ اليوم قبل بكرآ والله لو لقيتها قدامي لأخلي نهايتهاآ على يدي ...
      سعود: ايــــــــواأأااااآآآآآ هذا اللي انا ابغى اوصل له من زمااان .....أسمع وين اودي فريقين اي حي تبغى كل فريق في حي اوكي
      محمد: ايوا (ويروح عند الخارطة )... واسمع ترى التفتيش بيكون بتروحون عند صاحب كل عمارة واعرفوا في كل شقة كم فرد واعرفوا كل شي ..
      سعود :لا وانت الصادق محد يسوي سواتكـ
      محمد : اجل ؟....
      سعود : نخلي الفريق يروح عند الــ...................................


      وكملوآ خططهمـ والفرييق ما وقف عن البحث ابداً والغالب انهمـ يشتغلون في الظهر والعصر والمغرب بس
      .................................................. ............................

      اما عند عبير .....

      رجعت من الشغل وهي هلكاآنه ميته حييل حتى اكل ما اكلت ...النفس مسدودة
      على طول اول ماجت حطت راسهاآ من الله اكبر العشاء اليـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــن الفجر الساعة 5:00


      قاآمت الصبح من غير شيئ اخذت شور وهي ف بالهاآ تشتري جوال حتى لو ماكان متطور نوكياآ بس قررت انها تستري سامسونج كانت تبغى آيفون
      بس المعرروف عن الاآيفون انه بطيحة وحدة من الارض يهنق (يعلق) ومايشتغل وسالفته سالفة
      اما السامسونج جطه في المويا مايشير شي كيف لو طيحتوا 10 مرات <<< مسوية دعاآية

      المهم لبست ملابس اخوهاآ وكانت عبارة عن تيشيرة اسود برسمة ولد وبنطلون اولاد واسع وبما ان اخوها جثة ماشاء الله جسمه اكبرمن سنه
      فأخذت ملا بسه افضل من انهاآ تشتري ....
      كانت بتفطر في البيت رغم انه مافي ولا شي غير قارورة الموياآ اللي مخلصة نصهاآ
      بس قررت تفطر في مجمع اللي اساساً ولاعمرها\ى قد شافت اش في المجمع واش مافيه ولا تعرف ليش سموه مجمع اساسًا
      المهم فضلت ف البدآيه تسوي رياضة بعدين تروح مجمع وفعلا ً.....

      خلصت رياضة وضربت مشوار بالتاكسي على بال ماتروح مجمع وتدلل نفسها بفخامته ~ ......بما انها اول مرة تروح مجمع
      وراآت مجمع السلام مول ......دخلت وفعلاً انبهرت بكبر مساحة المجمع ..وخطر في بالها سؤال مظحك انا نفسي ماعرفت ارد عليهاآ <<ههههه
      خطر في بالهاآ كيف كبر هالمساحة لها وماطاح السقف يعني ماشاء الله مايخافون يطيح السقف عليهمـ ؟

      المهم اخذت اقرب كوفي ... جاهاآ الجرسون وبما انها اول زبونه قالت له وبدون مايسألها
      عبير: I want a list of foods ( انا اريد قائمة الطعام )
      ابتسم الجرسون وقال :It's in front of you(انها امامك )
      عبير طالعت في الورقة الواقفة قدآمها وطاآرت جبهتهاآ وجههاآ بقوووووة
      عبير باحراج شديد : شكراً...راح الجرسون .........المهم طلبت كوفي وبس ...روقت عليه ...ما همهاآ انها تفطر ولا هي ناآوية بالاساس

      .................................................. .................................................. .................................


      اما عند خالد وفيصل :

      خالد يحس انو طلعة البحر هذي تغير من نفسيته شوي ولو شوي بس
      فيصل: تدري اش صار بعد اللي سويته
      خالد: مايهمني
      فيصل: خالد اللي سويته ماينغفر فضيحتها على المستشفى كله حتى اللي مايبغى يعرف بيعرف
      خالد: تستاآهل اللي ما تعف نفسهاآ ودينهاآ واذا كماآن قربت والله لاشتكي وشو انا عندهاآ جبان عشان اسكت عن حقي...وبعدين فكنا من هالسيرة
      فيصل يفك العقد: والله مالوم غادة اجل تسيب كل هالجماآل وتروح عند صـاآلح اللي والله لو نسوي له مشعل عناية بس له ..ماطلع بمقدار جمالك (يدقه ) باخي انت وسيم يخي البنات تلحق وراكـ موزيي (يكش على نفسه )
      والله لو اترجى البنات ترجي ماعطوني اول رقم من رقمهم
      خالد بظحكة : تعرف تفك تكشيرتي هــاآ...
      فيصل: اكييييييـد انت صديقي الصدووق
      خالد: ياكلـب تتمهزا فيني
      فيصل: هههههههههه انت تحفة قال ايش قال صديقي الصدوق .....
      خالد: اقول طالع البحر وانت ساآكت ...
      .................................................. ...................................

      اما عند عبير افتقدت شيئ واحد اختهاآ سوزان اللي اقرب لهاآ من روحهاآ افتقدت لها بقوووة
      عبير في نفسهاآ ...انا لي ساعه فهالكوفي حتى الجرسون يبغى يطردني حطت راسهاآ على الكرسي اللي زي المخدة
      ورآحت تمشي في المجمع بملامح واآثقة ولما حطت المكياج اللي ف الصباح سوت ملا محها حلوه يعني ولد ووسيم
      وما كان مشيهاآ يخلوا من مغازلات البنات ....وفي نفسهاآ
      معقوووول في بنات يرخصون نفسهم كذا ؟.....وبقوة عين ترمي الورقة والثانية تحط في جيبي اش عقلهم مركب من ايش ذولا ؟
      على الاقل خلي الولد هو الللي يترجاكـ تديه الرقم مو انتي اللي ترخصين نفسكـ تدي الولد عيني عينك وتغاآزله بعد ماآخذين دورهمـ مثلا ً؟؟

      وفي وسط مشيهاآ مرت من جنب محل جوالات واشترت جوال سامسونج راحت كل فلوس امها على الجوال احسن من آيفون ....
      وكملت كل مستلزماته وسجلت اول رقمين امها وابوها ماتدري ليه .....
      راحت الشقة وبعد مشي طويل وانبهاآر في المكآن وتشوف انها ساآفرت بس بمجرد انها راحت مجمع ~......
      غيرت لبسها ومافيهاآ حيل ترجع تعيد المكياج لكن جابت كيسة وحطت فيها العباآية وصلت عند المرة اللي دآيم تشتغل عندهاآ وقبل ماتدق الجرس لبست العباآية


      المهم خلصت شغلهاآ وبعد تعب اخذت رقم كل اللي يواعدونهاآ في ايام الاسبوع واللي يقولوا لها تعالي يومي...
      ومرت على باقي العماآير ...

      .................................................. .................................................. .................................................


      الاحداث بعد اسبوع من الآن :

      عبير...
      تحس انها مخنوقة كل يوم تفتقد شخصين ابوها وحس اختها سوزان تحس بالذنب احياناً لانها هربت لأنه دايم تشتاق لأختها سوزان وشوق دايماً دايماً وتحس انها مهماآ سوت هي مخنوقة وتتمنى شوفتهم لو بالغلط

      الاب وفريق البحث
      لا زال الاب صاامد وكل ماجت زيارة ولا ناس قال تعبانه وماخلا حتى اخواتها يروحون مع امهم بعد عن الشك...وصار هو بنفسه يروح مع الفريقق يساعدهم على البحث

      الام وحاال البنات
      الام انكسرت تماماً عن اول تحس انها وعيت باللي حولهاآ تحس كلمة عبير طعن في وسط قلبها كانت الكلمة قاآسي ةجدا عليها ولها اثر كبير عليها بأ نها نحفت مررة عن اول
      حال البنات.. سوزان ذبلت بعد ماكانت وردة مفتوحة جذابه السهر خط تحت عيونهاآ وماصار اكلها متوآزن ابد ...

      مشعل...
      صار يشدد الحراسة على خواته وابوهم صار معقد اكثر من اول

      خالد وفيصل ...
      معد صارت تقرب له غادة ..لكن اللي حصل انو صالح اول ماعرف على طول فصل على غادة وماصار يعطيها وجه ولا حتى بشفة وحدة .....

      .................................................. .................................................. .................................................. .................


      الصباح الساعة (5:00)
      قامت على صوت المنبة منزعجة امس ما نامت الا بالقوة يعني 12 رغم انه بدري لكن اللي ملتزم على النوم الساعة تسعة ونص او 10 خلاص يسير الساعة 12 عنده سهر يومين ..
      اخذت شور سريع وتمكيجت كويس كثفت رموشهاآ بالمسكرة ونزلتهاآ على تحت وكحلت عينها بالاسود بحيث انه مايبين انها مكحلتها بالعكس يبين كأنها طبيعية
      وحطت روج المدخنين بني غامق وكبرت وجهها بالكنتور وظخمت خشمها بالكنتور تغيرت ملامحهاآ تماماً ..
      اخذت تاكسي اللي كل يوم تواعده يمرهاآ الصبح عشان يوديها البحر رغم رطوبة الجو الا ان في بعض الايام يكون الصباح يجيه هبة نسيم تشرح الصدر
      دق التاكسي ونزلت تذكرت ايام الباص لما يدق وتنزل له .........وصلت البحر وقعدت تسوي رياضة مشي وجري وهكذا وكان لبسها عبارة عن شورت الى تحت الركبة وكان وسيع طبعاً بما انها ولد
      وبلوزة كت سودا ..والسماعات على اذنهاآ وكانت حاآطة مونامور هاآدي جدا ~....
      لأعصابها ...اما شعرهاآ طول ولكن مع الوقت خف شعرهاآ بزيادة ونحفت مرررهـ ~...

      وفي بالهاآ ...
      ما كان اول مصبرني على تهوري الا سوزان والحين انا ضيعتهاآ بيدي ...والآن اغلى شخصين رآحوا ..
      ليه سويت كذا كيف انا كنت انانيه كذا بتهوري صحيح كانت حياتي كلها وانا مكتومة عجزت وانا احاول اكسر الروتين ...لكن مو ان انا اروح واسيب اعز واغلى انسان عندي
      ليه سويت كذا الحين رآحت علي ماقدر ارجع وحتى لو رجعت نهاآيتي رح تكون بين يدين انسان قذر ..انا متأكدة انو من بعد روحتي ماحطت سوزان لقمه في فهمهاآ الا وهي مجبورة عليهاآ ....
      معقوله كيف كنت في لحظة غضب وقررت قرار بدون تفكير انا عبير بنت عمر اللي اثمن كلامي من قبل مااقوله وافكر فيه ..طلعت اقرر قرار من زمااااان وكل مرة تخطر ف بالي لكن كيف انو ماخطر في بالي ان انا ممكن اندم على هالشيئ
      انا كيف عايشة وكيف كنت على الاقل بين ناسي بين اهلي ~ مو لوحدي كيف كنت افكر انا حسبي الله على هالعقل دآم مامنه فايدة ...ليه رجعت غلطي اللي قبل سنتين ليه قعدت سنتين ورجعت اغلط نفس الغلط بس في قرار مصيري
      انا مشتاقة لسوزان حد الموت نفسي اشوفهاآ ولو بالغلط ...

      ليه يانفس غلطتي وغلطك بالقلب طاآعن ..~ ؟
      ليه يالعقل في لحظة غضب ما اثبت وجودكـ...~ ؟
      ليه يالقلب تسعى ورآ مصالحك ...~ ؟
      ليه يالعين ما اتعذبتي شوق للقاآ الحبايب ..~ ؟
      ليه يالجسم ما اشتقت لحظن القرآيب...~ ؟
      ليه يالنفس تأمرين بالسوء ..~ ؟

      وفجأه وقفت بعد تعب الجري هذا وفصلت السماعات ......وبكت شوق لأغلى الحبايب كانت صاآبره بقوة على موت ابوهاآ وكان عندها شبه يومي تدعي لأبوها وتبكي عليه
      لكن دآم سوزان ثاني شخص فقدته بيدهاآ بكت وبكت وانحنت تشهق بكى وتلهث تعب الجري~.....
      بكت لانو من فترة وهي بس تفكر وتفكر لكن الحين جاآ وقت انها تنفس عن نفسهاآ تخرج اللي في قلبهاآ بكت وطاحت على الارض مسدوحة تمامً بكت الم وحزن بكت مقهورة مواول مرة تبكي على نفس الموضوع لكن هالمرة
      غير بكت بصوت اعلى من الكتمة مقهورة مشتاقة متعذبة على تفكيرها ندمآنه حسرانه تعض اصابع الندم حسرة على لحظة تفكيرهاآ المتهور ...
      كيف مافكرت باللي بعدهاآ كيف نست امهاآ المكسورة من موت ابوهاآ امهاآ اللي عانت كثيير في حياتهاآ ليه سابتهاآ وراحت مهما سوت تظل امها صحيح انها ربتها التربية الصح لكن ما كان في اي علاقة بينها وبين امها حتى سوزان وشوق كل الاهتمام موجه لشخصين
      بس ....رغم ذلك اشتآقت لنظرة الحنان اللي تكنهاآ لبناتها ...لما تحزن عليهم وتحن ومابيدهاآ شي دآم ابوهم موجود فما تقدر تطبطب او حتى تحظن
      ليـــــــــــــه زوج امهاآ كان السبب في حرمانها من اغلى الحبايب ~....
      وليــــــــــــه اساساً بعد موت ابوهاآ تزوجت امهــا باللي يتسمى محمد ليـــــه لولا موت ابوهاآ كان الحين هي بخير ......
      لــــكن دروس الحياة تعلم الانسان اشياء كثيـــــــرة .... ليه خلوهاآ تروح ليه كان زو امها السبب في رحيلهــاآ ليه ماكانت امها تحن عليهاآ لولا على الاقل حنية امها كان اعطت سبب في انها تبقى لهمـ لكن مافي الا اشياء بسيطة تأيد جلوسهاآ في بيتهاآ
      ليــــه خلوهــــــاآ ليــه ......


      احبهم ليش خلوني .. تموت بحبهم عيوني
      انا مو من احد مجنون .. انا منهم اجاآ جنوني
      هم العذبوا حالي .. وضاعت فيهم امالي
      بذهب مابعتهم والله .. وهم بتراب باعوني

      يادهري شوي ساعدني .. كفى بالهم تواعدني
      انا طالب قربهم ليش .. انت تريد تبعدني
      اجر الآه والحسرة .. مو مرة الف مرة
      ودوني لبحرهم ليش .. ميت عطش جابوني

      .................................................. ..............

      اما في بيت ام فاطمة

      شوق: سوزان كفي عنك الدلع وقومي وزنك نزل 10 عن اول
      سوزان بلا رد دموعهاآ هي اللي تحكي


      قال الوداع و مقصده يجـرح القلـب
      محال قلبي ينجـرح مـن وداعـه
      أن حبني يا مرحبا براعي الحـب
      و ان راح ربي يحفظه كـل ساعـه

      ليه ليه يودعني .. ليه ليه يعذبني

      .................................................. .............................

      عند عبير.....

      راحت مجمع السلام كل يوم تروحه وتشرب نفس الطلب اللي قبله ....كبتشنوآ
      شغلت مونامور وجلست ........بعدهاآ قررت تمشي تغيير للنفسية طبعاً المجمع خالي كان الوقت (9:00)
      بس شافت ولدين مآرين من جنبهاآ مستغربة اش حالتهم جايين الآن ...الحين كذا الحلوين يجون من الصباح يرقمون بالعاده ماجون الا انصاص الليالي
      آآآهــ وينك يا ماجدة عنهمـ هههههههه...... من جد مسخرة انا اخق مستحيييل


      عند خالد وفيصل
      خالد: فيصل طالع بالله اش موده ذا جاآي من الصباح
      فيصل: حتى انت اش مودك
      خالد: انا مودي (بسماآجة )سكران
      فيصل: ارخ صوتك فظحتناآ
      خالد بسماجة وعناد رخاآ صوته مررة قال: طيب تبغاآني ارخي صوتي ضرخ بقوة وبمزح وعنادقال: انا مودي سكراآن عشان كذا جاآي الآن
      فيصل لا اراديا حط يده على فم خالد: اسكت فظحتناآ


      عبير لفت عليهم وفي نفسهاآ: ماشاء الله كنه عارف وش اقول في نيتي


      خالد يغني بصوت عالي: وش علي من الناس وش على الناس مني
      فيصل بعد: انا ما اعرفك مين انت؟ ليش تطالعني ؟؟ وراح وخلاه
      خالد يلحق وراه وبصوت عالي : فيصل تعال

      عبير لفت عليهم باستغراب تااااآآم

      خالد يكلم عبير من بعيد وبصوت عالي وهو مايعرفهاآ: لا تستغرب ترى هو كذا داآيم اذا فصلت انا
      عبير من بعيد وبصوت عالي : no problem (لا مشكله )
      خالد: اكشخ امريكي بعد .....اجل اتحداك تعرف اش اقول .....يا واطي يا*** يا**** يا ...
      عبير قربت : خير خير ان شاء اش عندك تسب
      خالد ارتبك وضاعت علومه : هــــاآآأ ...مو على اساس انك امريكي
      عبير: واي واحد يعرف انقليزي امريكي ...وكيف امريكي وانا فهمت كلامك واقولك بعد نو برملم
      خالد يحك راسه بفشيلة : هـــاآآ ....مدري ماركزت
      عبير بابتسامه :ههههه
      جاآ فيص وهو من اول يسمع كلامهم من بعيد :هههههههههههههههههههههههه طاآرت جبهتك هههههههههه ويأشر على خالد
      خالد يبعد اصبع فيصل اللي يأشر عليه : خلا ص ياخي فشلتني قدآم الرجال راحت السمعه
      فيصل : ههههههههههههههههه
      خالد يطنشه سكت فيصل لما طنشه خالد وقال خالد : تجي تفطر معناآ حياآكـ
      عبير: لا تسلم ....مشكور والله هذا من طيب اصلك ...وراحت
      فيصل يدق خالد لزم عليه الولد ابن حلال
      عبير سمعت وطنشت
      خالد بصوت عالي : يــــــاآآآأأهووووو
      عبير لفت : نعم , ترى اسمعك مايحتاج
      خالد : ما تعرفناآ...
      عبير تجمد عقلهاآ فجأه وقالت : مو لازم.......ومشت تكمل مشي
      فيصل : انا اقولك لزم عليه وانت تقول ماتعرفناآ ...لا انت منجد فاآصل
      خالد: فاآصل ولا شاآبك ...ههههههههه
      فيصل: اقول امش قدآمي يالله الحين نروح المركز ولا يجي علينا دكتور بسام ويقول
      فيصل وخالد فنفس الوقت : مو معناآتوا نزل قرار من وزارة الصحة تداومون 9:00 يقوم الواحد من راسه يدآوم لي 12:00 اش ابغابه
      كلهم :ههههههههههههه
      .................................................. .........

      عبير حست بالملل الكبير ليه تروح مجمع فاضي ...قطع تفكيرهاآ صوت مزعج
      عبير: الو .....ااآ بص حضرتك اديني 10 دقايق اكون دلوقتي عندك آآ آآ اهو انا جاآية دلوقتي معليش معليش ازاي بتخبريني متأخر وعاوزاآني كمان اقيلك دلوقتي احضر يعني ولا ايه ......يلا اهو انا جايه ....قفلت
      عبير: تفوووو عليك .....شافتني محترمه داستني بجزمة الحمام

      راحت عندها واشتغلت وخلصت دقت عالسواق ياآخذها البحر وفعلاً وصلت البحر ...
      وتفكيرهـاآ كله هم وغم على قلبهاآ ليش انها هربت وسابت اختها وفي بالهاآ :
      لحظة لحظة ليه ما اقل لسوزان تجي معي ....امممم لا انا ما ابغى اغلط مرة ثانية لأ ...وبعدين تهرب شوق ياسلام كملت يسير العزا على 3 بنات كلهم
      لا من جدي انا لالالا فكره غلط مرره بس ماينفع مظلومة سوزان لو قعدت اكثر رح تتحطم كثير شذنبهاآ اذا فقدت ابوها واختها وامهاواخوها شذنبها من بقالها في الدنيا
      ابوها ومات واختها وهربت وامها من موت ابوها انعدمت شخصيتها وانكسرت واخوها صارت شخصيتوآ نشخة مصغرة من محمد .....صاآر لا يطااق
      الله يعينهم اكيد مشعل ومحمد الحين مشددين الحراسة عليهم وحبسة اكثرمن اول لا طلعة ولا خرجة ....

      افف انا ليش قاعدة على عطشي .....راحت البقالة وهي تاآخذ الموية شافت ثلاجة المشروبات جنب الموية تذكرت ايام السهر فتحتهاآ واخذت مشروب طاقة بالعادة تآخذ فرييز
      او كادي لكن الحين اخذت بايسون ...وهي ماشيه شافت جنب مكتب البايع سجاآير وتطالع فيهاآ كاأنها تقول حط عينك بعيني وبحركة جريئة اخذت باكتين دخان من نوعية ابوهاآ...
      رغم انها ماتعرف تدخن ولا جربت بس بتجرب هالمرة بتهورهــاآ...

      رجعت البحر موطن دموعهاآ فتحت البايسون وصاآرت تشرب وفكت باكيت الدخان وولعت اول سيجارة وبدت تتعلم من اللي قدامها وتطالع فيه وهو مستغرب اش به ذا خااق علي...اوو شكله خكري
      المهم صورت نفسهاآ سناب وهي تدخن وصورت منظر الغروب ....واكملت باقي اليوم دموعهاآ خط على خدودها القطنية ......






      مقتطفات مهـــمه من البــارتين الجـــاآية :
      -عبير تبكي بانهيار تااآم وبصراخ هز مساآمع كل الناآس : ليييييييييه راحوآ وخلوني لييه اندفنوا تحت التراب
      والنااس تهدي فيها تبغى فيها موراضيه
      -خالد يقيس النبض ليكون الحين مات الولد علينا نوه يصاآيح .....اامممم بس الظغط نزل عندهـ ...الله يكون فعونه يارب
      انا ما لازم اجلس كذا ....لازم ادق على احد يجي يـــاخذهـ ....فتح الجوال ...امممم هذا رقم ابوها ..خالد : الوو ايواآ لوسمحت انت ...




      .................................................. .................................................. .................................................. .................................................. .................................
      نهــــــــــــاية البـــــارت الــ9 والــ10
      لا احلل نقل الرواية بدون ذكر اسمي ((*حجر ماآسي~*))


      التعديل الأخير تم بواسطة حجر مآسي ~ ; 09-16-2015 الساعة 02:27 AM سبب آخر: خطأ في التحليل

      من مواضيع حجر مآسي ~ :



    7. #7
      الصورة الرمزية حجر مآسي ~
      أَنًأَ هُنِأَ مٌنِذَ : Sep 2015
      رّقِمّ أِلِعّضًۇيِة : 580825
      بِلّدُيِ :
      شَأٌرُڳًتً : 17
      ڳًتّبٌتّ لِڳَمٌ : 1
      مّنُتًدَأٌيً : طريق الاسلام
      حَأِلٌتًيً : انسة
      مًزٌأِجًيً :
      نّقُأٌطُيّ : 10
      Array


      رد: رواية ((*حلم واقع *))

      بـــــــــدايـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــة البـــارت الـ11 والــ12
      لااحلل نقل الرواية بدون ذكر اسمي ((*حجر ماآسي~*))
      .................................................. ..............................................




      ملاحظة : ترى البطلة قبل ماتلبس تحط مشد للصدر-\- وترى البارت الخامس محذوف يعني الاحداث متتاليه في البارت السادس لكن نسيت اكتب (5)




      وهي قاعدة تتعلم من اللي قدامهاآ اول شفطة دخان ماراق لها طعمه بس كملت وصورت نفسهاآ سناب لانو شكلهاآ يوحي بأنها ولد
      وقد شافهاآ العديد على انها ولد ولا جاآيوم وشك احد بغير كذاآ.....


      هاليوم غير عن الايام اللي فاتت الايام اللي فاتت كانت ممشية حياتها لحالهاآ لكن الحين فقدت كل شي كانت تملكه حتى صارت تلهك نفسهاآ في الشغل وماتتغدآ
      تتعذر لنفسهاآ بسدة النفس واذا اكلت اكلت من برآ ....والايام هذي صاآيرة مررة كئيبة ومالهاآ خلق شيئ تتمنى شوفتهمـ لو بالغلط تتمنى حسهمـ تتمنى كل شيئ فيهمـ
      صارت تبكي وتبكي وتبكي ودموعهاآ هي اللي تشكي عن الحاآل ..~


      وبما انها قامت من الصببح دقت عليهاآ وحدة من الحريم للشغل اشتغلت وكلمت على باقي الشقق اللي فنفس العمآرة ....وطول ذا الوقت استغلت فتة الظهر جآت البحر
      عند الغروب اتفرجته بتأمل والدموع تآخذ مجراهاآ تنظر بندم للفراغ وتنظر بندم للعوائل المارة بجنبهاآ ...~
      ما استحملت تقعد اكثر تحس انها بتهيج مثل الثور شوق لهم ماقدرت تتحمل 13 يوم بعد عنهمـ تحس الدنياآ ضايقة ومخنوقة فيهاآ اكثر من اول
      قالت فنفسهاآ يمكن عشاني ماتعودت لكن هي ما تعودت على فرقاآ الغوالي...تعض اصابع الندم بكى وحسرة وشوق تحس تبغى تصرخ للعالم تقول لهم ردوني لهم ردوني
      للكلام الحلو اللي كنت اسمعه من سوزان ردوني لنظرة حنان امي اللي اطلبهاآ بعيوني .....ردوني لشقاوة سوزان ولجرائتهاآ ردوني لشوق اعلمهاآ كل يوم شيئ جديد ردوني لهم انا راضية باللي يصير
      حتى لو دخلوني المستشفى اهم شي بينتهي عذابي ردوني لأغلاهم ياناآس ردونــــــــــي




      كانت جالسه على سور البحر اللي مثل الضخر قاآسي جداّ ....طاحت متعمده تبغى تبكي على ارض الله مشتاقة لحظن امها القديم وحظن ابوهاآ ابوهاآ اكثر انسان عذبها بعد موته
      طاآحت على الارض تبكي تبكي بصوت عالي قامت على ركبتيهاآ ووجههآا على البحر والناس مافي سم فاآضي معبى المكان عوائل ندمت ممن هالصورة
      وقفت على ركبتيهاآ تصــــــــــــــــــــــــرخ بقــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــوة ......~


      تعلن بداية عذاب بعد ماكانت نهاية عذاب
      تعلن شوقهاآ لأغلى انسان ف عقلهاآ (ابوها) تتمنى طيفه دونه...
      تعلن فيهاآ عن الشوق اللي تكنه والحب اللي تكنه لحبايبـهــاآآ...
      تعلن لهفتهاآ وحرقتها وندمهاآ وحسرتهاآ على لحظة تفكير فراقهــمـ...~


      صرخت وخلت الكل يلف عليهاآ ....بعدهاآ انحنت على الارض وراسهاآ عند ركبهاآ وبكــــت بصوت عالي وشهقات جدا عاليه
      رفعت جسمها مرة اخرى وصرخت بأقوى ماعندها كماآن .... اقوى من الاولى
      عبير:أأأأأأأأأأأأأأأأأآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآ
      وقفت على رجولها وبكت وشهقتهاآ تتعالى موقادرة تآخذ نفس طاآحت وجسمها يعلن عدم توزآنه رفعت راسها وهي تتكي على يدينهاآ وشهقاتها تتعالى وبكت باأعلى صوت عندهاآ حرقة وحسرهــ..
      وصرخت مرة اخرى تخرج اللي في قلبها اللي كبتته من 3 يوم من هروبهاآ تخرج الندم والحسرة تحسب انو نهايتهاآ صرااخ
      تتمنى ضمة اخواتها ولا حتى امها ولا حتى اخوها ولا محمد اللي ماتطيقه تتمناها ولو ثانيه تتمنى الحنان منهم فقدت الحنان بفقدهمـ وبإيدهاآ تتمنى الطبطبة ولو من اي شخص كان


      جاآهــأ واحد مطوع يمسكهاآ : اش بك ياولدي
      طاحت على الارض .....اتجمهروا الناس بعييد اللي مصدوم واللي يحاول يساعد واللي يصور
      كانوا كلهم رجال هي فالوسط وهم حولهاآ حوالي 5 رجال....قالت بصرااااخ وصوت يقطع القلب
      عبير: انا ابغى اهلـــــي اهلـــي اللي مــــاآتوا وخلوني ...(تضرب في التربه ) اهــلـــي اللي اندفنوا تحت هالتـــراب وسابوني ....
      ليه خلونـــــي ليه مااخذوآ روحـــــي فداآ لهمـ ....(تقوم وتمسك المطوع من أكتافه باهتزاز) .....انا ابغاهمـ رجعــــهم لي انا ابغــــآ اهلي اللي حرموني من حنانهمـ ابغــاهم ردهــم لي ما ابغــآ احد انا
      غيــرهم ارجووك ....(بعدت عنه ).....وبصراخ .....كل مـــرة انا امــــوت في اليوم 10 مرات عشانهمــ انا ابغاهم ما ابغى احد غيرهم بكت وشهقاتهاآ تتعالى وسط انظار الناس المتجمهرين بعييد
      ماكان همهاآ لام الناس افعــالهم كان هماآ تخررج الحرة اللي فقلبها اللي جالسة على قلبها ايام واسابيع ......~


      راحوآ معظم الناس يحسبون انه في سالفة مهمة ....
      جاها المطوع مسكها من كتوفها يهزها يصحيهاآ من واقعهاآ: استهدي بالله ياولدي هذا قدر من ربك وموانا ولا غيري يقدر يغير اقدار ربي
      عبير بصراخ بعدت عنه :طيــــــب ليش هم اللي ماتــــوا مو غيرهم ....ليش ما مت انا بدالــهم ليه كلهم راآحوا في لمحة بصر ..~ليــــــه علمني
      المطوع: لا ياولدي لا تعترض على اقدار الله
      عبير وعجزانه تبغى لقاهم اليوم قبل بكراآ تحس انها في لحظة بتتهور وتطيح في حظن جديد تحس ان هاللحظة قريبة وخاصةً انها تعلن احتياجهاى للحنان حتى لو من الغريب ~....
      المطوع : خلاص ياولدي استهدي بالله
      عبير تحاول تمنع نفسهاآ من انها تضم شخص غريب ......لكن صاآر اللي تبغاآهــ
      لفت عنه ووجههاآ على البحر ايدها تأشرعليه بمعنى كفاية خلاص روح ....رآح ورآحو الناس اللي بعييد عنه ...


      المطوع : ياحليله شكل عائلته دخلت في حادث
      البنت : بابا اش قلت له
      المطوع : قلت له استهدي بالله ترى هذا قدرمن ربك لا انا ولا انت نقدر نغيرهـ وقال لي بــ...
      البنت تقاآطع: اعرف اش قاآلك صوته وااصل ..
      المطوع : وحاولت اهديه وقلت له تــــ..........


      عند عبير من بعد ماآ راح المطوع طاآحت على الارض تبكي قهر خلصت باكيتين كاملين وخلصت البايسون
      قعـــــــدت طول الوقت وهي تبكي وراحوآ معظم الناس الجاآلسين
      جاهاآ المطوع بتواضعه : ياولدي... لا تعترض على قضاء ربك
      عبير كانت بتقاطعه ما تبغى نصايح لكن قالت خليني اسمعه وش بخسر
      المطوع يكمل: ترى ربك رحيم يمكن اللي صار لهم خير لك يمكن لو انت مت بدالهم امك بتنتحر او ابوك او حتى اختك
      عبير لفت عليه : شكرا ً يابوي ماآتقصر غيرك ..يقول متخلف
      المطوع : عفواً ...اجل تجي معناآ
      عبير: لا يابوي شكرا
      المطوع : لا وعلي الطلاق لاتيجي
      عبير: شذنب مرتك لا طلقتهاآ عشاني ....روح يا بوي تسلم ماقصرت...وبعدين ما ابغى اضيق عليكم




      البنت1: سميييييييه الحقي ابوي بيعزم الخقة ....حمــــاااآآآآس
      سمية : وين يطلع فوق رووسنا مافي محل




      المطوع ما عليك اساساً السيارة وسيعة انت بس تعاآل .....ِف ذيك سيارتي موذي
      عبير: لا يبوي تسلم والله يخليلك عيالك
      المطوع : الله يسلمك مع السلامه




      المطوع في السيارة : حسافة كنت ابغاه يجي
      سمية : معقوله يا بابا توقعت الي زي جماله فقعاآن ويرقم ولاهمه من الدنياآ شي
      المطوع : لا يا بنتي كل واحد بهمه ســـرى~....


      .................................................. ...............................................


      عند سوزان ....
      النوم مافكر يجي على عيونهاآ .....بس تفكر وتفكر وتفكر وتكتب لعبير وكأنها تكتب لهاآ .....






      لربما بعد الغياب بتسألين
      والإ زماني ماعلى بالك طرى


      آواه لو تدرين عن بعض الحنين
      والشوق لامنّه تجبر وافترى


      في كل يوم اقول بكره ترجعين
      وبكره معك غايب وشكله مادرى


      والدمعة اللي وقفت بعيني سنين
      من يوم ماغبتي وعيني ماترى


      الى متى وأنا احتري قلبك يلين
      والناس تتقدم وأنا ارجع ورى


      تنازلى عن كبريائك للحزين
      اللي على أهدابك من اللهفه سرى


      بعد الرحيل اللي قطع حبل الوتين
      هو اعتراك الشوق والإ ما اعترى


      .................................................. .......


      عند عبير كان البحر يخلواآ الا من بعض الناس
      قاعدهـ على سور البحر وتطالع في الناس فهالوقت محد موجود غير الاولاد والعوائل القة جداًًّ ...








      وفي جهة ثانية وفي نفس المكان ...
      كان يمشي ويتذكر ايام ماكاآنوا معه كانوآ ذكرى لازالت بالنسبه له بالامس




      عند عبير تحس الدنيا تدور فيهاآ ومافيها توازن وانها شوي وبتطيح عالبحر ...رمت نفسهاآ على الارض تتأوه من الرمية كانت بتقوم بس دارت الدنيا فيها وطاح
      مغشي عليهاآ فوسط هالظلام .....




      كان يمشي ويطالع قدام متردد يدق على فيصل وفي نفسه لالال ما ابغى ازيده هم ...وقف مصدووم ~...
      في واحد داخ وماكان يفصل بينهم الا 3 مترات ....
      ركض عندهاآ قاس نبضات القلب ضعيفة وسريعة بنفس الوقت مسكهاآ لقاهاآ باردة متعرقة حالتهاآ متناقضة عرف
      انو هذا انخفاض في الظغط .......وفي نفسه انا لازم اتصرف دور في جيوب بلوزتهاآ ......لأقى جوال سامسونج فتحه
      بدون رمز فتح الاسماء لقى اول رقمين (الغالي & الغاليه ) من اول ماشت الجوال سجلت الرقمين غباء منها ماتدري ليه
      ظغط على الغالي اللي هو زوج امها محمد


      .................................................. .....................................


      عند محمد ....
      محمد بصراخ : كيف يعني مالقتوهاآ تطلونها لو من تحت الارض فاآهميــن ....
      سعود يهديه : هدّ خلاااص انا بتعاامل معاهم
      ضيف الله بجرأة : لا واضح انها بنتك يا رئيس
      محمد صفقه كف وبصراخ انهااار من كلام الناس واحراجه قدآمهم : ايوا اش عندك بنتي تبغى الحقيقة بنتي هربت ...خلاص انبسطت انا ويااه وياه....
      ضيف الله: موانت اللي تمد ايدك علي ...
      محمد: الا انا وادعس عليك بجزمة الحمآم بعد ياكلـــب ...
      قامت هوشة لمة الناس عليهم
      جاآ واحد من الخدم :استاذ سعود في متصل غريب دق على جوال محمد
      سعود : الو
      خالد: ايواآ الو .......ترى ولدك وانا ماشي طاح علي نزل الظغط عنده
      سعود: مين انت
      خالد: انا خالد
      سعود : طيب اش اسمه
      خالد: ولدك ماتعرف اسمه ...
      سعود: اقصد وينك انت ؟؟
      خالد: طريق الكورنيش قدآم الردسي مول
      سعود : طيب تسلم الآن انا جــــاآآي
      سعود بصرخة بعد ماقفل : اسكتوااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااا
      وقفوا كلهم وقال سعود :: في واحد اتصل عرف مكانها يقول داخت عليه وهي على طريق الكورنيش قدآم الردسي موول ..~
      محمد : ايش .....يلا يلا روحوأ ...اونت حسابك معاي بعدين ولا اقول هات السلاح والشارة
      سعود اشر له ماعليك : محمد مو وقتك تبغى بنتك ولا لأ ..........المهم راح الفريق مع ضيف الله


      .................................................. .................................................. .............................
      عند عبير.......


      قامت من بعد المكالمة تستوعب اللي حولهاآ
      خالد: اجلس اجلس ارتاح مايهمك انا دقيت على ابوك ....الحين بييجي
      عبير استوعبت وبسرعة : اييييييييييييييش ليش تدق عليه ( اخذت الجوال اللي على الارض) امش امش بسرعة ياويلكــ ( وتجره بيدهاآ)
      هو سحبها ووقفهاآ خالد: اش بك مصفوق انت ابوك بيجيي تروح تهرب
      عبير تطالع في الفراغ : اش يفهمه ذا الحين .....(بصوت اعلى وتجره ) اقولك امش والله ماتسلم منه والله لا يطلع الدم من راسك
      خالد: انت شقاعد تقول (قرب يقيس الحرارة ) سكل الدوخة اثرت عليك ووو شكلك مسخن
      عبيرصرخت مو وقتك تعااال ولا والله ليسجنك وانت بريئ ( عبير سمعت صوت شرطة وبما ان مركزهم قريب من الكورنيش )
      عبير: يــــاويلي نهـــايتي على يده ......(سابت خالد وقطعت الشارع بتهور بغت تصدم في سيارة بس هو لحقها وقفت السيارة وهي وقفت ...استوعبت اللي حولها وعلى طول جرت ماهمها قطعت الشارع الثاني
      وهو يجري معها ....هي تدخل برحة ماتعرفها وتجري وتجري وتجري الين ما ظلمت الدنيا وصلت لجدار نطت من فوقه كان قصير مسافة متر ونص ...نط معها )


      خالد يلهث وهي تلهث معه : اش بك انت غبي من راسك تفتح جوالي وتدق على اللي تبغااآهـ
      خالد: اش بك انت هذا ابوك
      عبير صرخت فيه : هذا مو ابوي هذا عدوي
      خالد: بس انت كاتب الغالي
      عبير تترقبهم من فوق السور لقتهم قاعدين يفتشون المنطقة من والى وخالد يكلمها وهي مو معه ابد تفكر وهو يسترسل في الكلام وهي تفكر انا ما لازم اقعد اكثر لازم اهرب كماان لأنو بيمشطون المنطقة
      كــاااآملة بحث عنـي
      خالد يصرخ : ياولــدانت معي
      عبير: وطي صوتك لو درى بيفظحناآ




      محمد : روحو من جهة البرحة ابغاكم تمشطون المنطقة كاااملة فااهميـــن برسل اثنين يروحون عند البرحة ضيف الله وناصر يالله روحــوا اش تستنواآ


      ناصرو ضيف الله راحو لعند البرحة ويمشون بالكشاف
      ناصر: ماكان علي تسوي كذا
      ضيف الله : احسن مين قله يقول عني *** موانا اللي انسب واسكت
      ناصر: بس انت جريئ مررة طول عمري وانا اشتغل عنده كان يسب موظفينه وهم مايتكلمون
      ضيف الله : عشاني مو محتاآج له ولفلوسه
      ناصر : بس ولــــ....
      ضيف الله يقاطعه: تسمع هالصوت صوت صياآح
      ناصر: يمكن جن لأن المنطقة خاليه ومظلمه
      ضيف الله :اشششششششششش ( ونور بالكشاف على البرحة اللي موجودين فيها خالد وفيصل وكان في باب حديد وبقية البرحة محاآطة بالجدران
      نور بالكشاف على الباب الحديد بان الضوء على الجدار المقابل له


      .................................................. ...................


      عندعبير وخالد ........


      خالد بصوت اعلى : الا بصرخ ومحد موجود
      عبيرتولول : ياويـــلي ياويلــــي .....(عبير تسد فم خالد بيدهاآ وتسنده على الجدار هو وهي )
      خالد: ابعد يدك الله يقرفك
      عبير شافت الضوء اللي على الجدار المقابل للباب الحديد هرعت خوف
      خالد: اش فيك


      ناصر: ايه اسمع الصوت
      ضيف الله : تعال ننط من الجدار نشوف اشفيه




      عبير تترجاهـ وشوي بتبكي تأشر له اسكت ...
      شوي الا تشوف اثنين فوق الجدار عبيرصرخت :ااااآآآآآآآ
      ناصر: هذي هي الحقهاآ يلا
      عبير ركضت بأقوى ماعندهاآ وخالد وراهاآ يجري ...ووراآهم ناصر وضيف الله يجرون ...تسلقت عبير الجدار عشان تخرج من البرحة وفعلاً
      ركضت بأقوى ماعندهآ وقطعت الشارع وخالد معاهاآ ووراهاآ الفريق


      ضيف الله يظغط الزر اللي ف اذنه : لقيناهاآ يالرئيس
      محمد بفرح وخبث : اوكي الحين ارسل لك الفريق .....سعود حدد مواقهم وارسل الفريق يلاّ


      عبيروهي تركض دخلت المجمع ووسط الناس تهرب ووراها 2 من الرجال اللي لابسين مثل لبس العساكر ومغطين وجوههم ومعهم رشاشات الكل انصدم من وجودهم والرشاشات اللي بيدهم وملاحقتهمـ
      لهالشخصين ..... في نهاية المطاف وقفواآ عن مكان متجمهرة الناس فيه وماله مخرج عبير لفت بسرعة ونفس الشي صار لخالد عبير تحاول تروح يمين يسار بس ماآفـي فاآيده رجالين محاصرينهاآ واحد معهاآ والثاني مع خالد
      آخر شيئ مرت من جنب ضيف الله سرعة لكن هو كاآن اسرع منهاآ ومسكهاآ من ورآ وكاأنه مثل الحبل يدينهأ ممدودة بإمتداد جسمها وهو محوط جسمها بيدينه اللي توصل لجنبها الثاني ....ومايفص بين جسمهاآ وجسمه اي مسافة
      جسمه ملصق فيها وقال بخبث وتنفسه الحار على اذنهاآ بصوت مسموع وللأسف سمعه خالد : وين تهربين ياحلوه...مردك لأبوك ........طالعت لخالد ليكون سمع هو ملامح الصدمه على وجهه طالعت في الارض بحسرة
      ناصر اللي يكلم ضيف الله من اول بس هو مطنشه صرخ فيه ناصر بعد مامسك خالد: ضيف الله امسك رجلهاآ
      وما مداآهـ يتكلم الا وهي كانت اسرع منه بكثيير برجلهآ ظغطة بقوة على رجله اللي ماسكتهاآ وعلى طول هو فكهاآ وتعور
      ناصر بصراخ : غبي غبي ......وخالد استغل الموقف وفك ايده من ناصر وصار يضربه ضرب الشوارع العشوائي
      وعبير ضربتها على بطنه بس هو كان اسرع ومسكها من رجلها ورجلهاآ صارت معلقة قامت ونقزت وبرجلها الثانية دفته طاآح على الارض ....وجاآ بيمسكهاآ بس هي دفعته واختل توزانه واندفع نحو الجدار (وكــل هذا تحت انظاار النااس )
      مسكته من رقبته عند من منطقة النبض في منطقة معينه (((لا حد يجربهاآ نصيحه مو اي منطقة تقوم تظرب فيهاآ الرقبة مافيهاآ لعب ممكن تسبب الوفاة ))) المهم في منطقة معينة ظغطت عليها من الجهتين حاآول يفك يدهاآ لكن ظغطت بقوة الين حست انه
      لاآآآن تحت يدها وصار لعبة فكته قبل مايموت وعلى طوول طاح مغمى عليه وشاتته قهر منهاآ ليش انه يقول ياحلوه .....
      لفت على خالد اللي لازال يحاول يضرب ناصر ...بعدته عن خالد وضربته ضربة اغمائ بطريقة اخرى سريعة
      خالد انفجع وانصدم : قتلتيه ........عبير تمسكه من يده وتركض وهو يوقف بصرخة اسمعت الناس المتجمهرين :قتلتيه
      عبير بصرخة اعلى : ماقتته هذي حركه اغماء ياغبي .....مسكته منيده وجرت وهو مشى معهاآ منصدم من هوول الموقف


      خرجت من البوابة الفرعية للمجمع لقت قدامهاآ 5 رجال ووسطهم محمد وكل مالهم يقتربون
      عبير تطالع في محمد بتحدي وتكلم خالد بصوت بهمس غيرمسموع : ورا المجمع وهي راحت يمين وهو راح شمال
      ولحقوهم وتفرقوا الفرقة 3 عند عبير و2 عند خالد ومحمد بعد وقفة استوعب وجرى ورآ عبير ..هي الاهم


      التقوا ببعض ورا المجمع وعبير ماوقفت ركض على طول مشت وخالد يتبعهاآ وقطعوآ شارع قدام كل انظار الناآس وكان
      مثل هذا https://www.google.com.sa/url?sa=i&r...42480138309712
      وبعض السيارات كانت تمشي ووقفت وهي تركض ولاهمهاآ احد وخالد يجري وراهآ وكلم الطريق على رصيف شارع
      وفي بالها انا لازم اضيعهم مو اخلهم يمشون قدام .....وخطرت في بالهاآ فكره مجنونة مرررررررررررة وانحرفت عن الرصيف وكان جنبه سيارات تنتظر الاشارة تفكر على طول قفزت على وحده من السيارات واكملت الطريق على باقي السيارات وهي تسمع اللعن والسب
      ولفت على الشارع اللي بجنبه اللي السيارات فيه تمشي قطعته وهي تدخل على سوق بنده وتضيعهم وهم لسا بعيد قالت بهمس لخالد: اسمع نتفرق وبعدين ندخل باب العملاء
      على طول ضيعوا الفرقة وصاروا يمرون من جنب الناس بسرعة وعبير اي شيئ تشوفه يعطل طريقهاآ تقوم تطلع فوقه
      (ثلاجة الدجاج اللي تجـــــي طويلة وعند الكشك حق الزيتون الطويل اللي تآخذ بالكيلو والـ10 وطلعت فوقهاآ كلها وضيعت الفريق ودخلت على باب العملاء رغم انه محمد شافها وقف يلتقط انفاسه اما عبير اللي متعوده على مثل هالركض الايا اللي فاتت
      صارت تروح البحر في الصباح تركض وتسوي رياضة ......




      اما خالد اللي ماقدر يدوب ضيعهم شوي وتخبى في مكان بعييد يلتقط انفاسه وكان المكان عند كشك الزيتون الطويل اللي بالكيلو...تخبى تحت الطاولة والعملاء يطالعون فيه
      خالد يأشر لهم اسكتوا وهو يلهث بقوة : الله ......يخليك ... طآالع ......قدآ.....م ......(يلهث بقوة)
      وبعدين دام اخذ انفاس ما قعد على طول دخل باب العملاء جرى وجرى لقى عبير تخرج من الباب ووراها محمد اسرع وقفز فوق الاغراض وبحركىة سريعة منه سحب محمد الهلكاان بسبب عمره الكبير ن الركض من زمان ماركض المفروض يخلي واحد من عملائه لكن مايعتمد على احد معين
      وسحبة من البلوزة وطيحه على الاغراض وطاحت عليه وخالد خرج ودور عبير لقاها وجرى معهاآ وجرو وجرو الين وقفت عبير ورآ حائط برحة وطالعة تلف ورآ مافي احد اخذت انفااسهاآ ونفس الشيئ لخالد انحنى ماسك ركبتينه وهو جالس يآاخذ انفاس ........
      وبعد 5 ثواني .....عبير مشت مطنشة اللي ورآها
      خالد لسا يلهث عرف انه مارح يوقفهاآ الا بهالسؤال: لحظة اش اسمك يابنت ؟؟
      عبير وقفت وظهرهاآ عليه: مولزوم تعرف اسمي
      خالد عرف انها نفسها اللي كانت في المجمع اليوم الصباح اللي التقوا فيها هو وفيصل وقال: انا .....اسمــ...ـي....... خـ....الد
      عبير اللي متعوده عالركض خلصت لهث من زماآن وقالت بثقة: محد طلب اسمك ومشت متجهة للبقالة اللي بعيده عنهاآ ...
      خالد عرف هي وين بتروح وبعد لهث طوييل منه مشى وراها بس بعيد ....
      وهي تمشي ومو منتبهة له دخلت البقالة واشترت مشروب طاقة فرييز واحتارت اش تختار دخان دخل البقالة وهي مو منتبهة له
      شافهاآ محتارة بأي شركه دخان تآخذ قال : هذي افضل ....
      طالعت فيه واخذتهاآ وحاسبت ومشت وه وراها دخلت الباكيت في جيبهاآ والمشروب في يدها وقفت ولفت عليه : خير اش تبغى ؟؟
      خالد انصدم منهاآ كثيير : فهميني اش السالفة
      عبير: مالك دخـل ....
      خالد: بس انا خضت معك الادفينشر
      عبير: اي مغامرة ....ذي مو مغامرة هذي فيهاآ دم وحساب
      خالد: اي دم واي حساااب
      عبير: خالد لا تنرفزني ....المشكلة اللي انا فيهاآ اكبر من ان انا اقولك اياهاآ ...
      خالد: اي مشكله واي دم واي حساب فهميني على الاقل
      عبيرتعض شفايفهاآ غضب: شوووف اذا ما بعدت عن طريقي رح اوريك حسابك
      وطول الوقت وهم يمشون ويتكلمون
      عبير رمت الشريحة في البحر
      خالد: مجنونة انتي في احد يرمي شريحة جديدة في البحر
      عبير بحكمة : واخليهم يتعقبوني .....
      خالد سكت :طيب ابغى اعرف بس اسمك
      عبير والعبرة خانفتهاآ: ياآخي سيبني في حالي
      خالد: ما حسيبك الا لما تعلميني وانتي مغصوبة بعد
      عبير وتحس الدموع تتمرد وتبغى تنزل صرخت : خلااص ياآخي اش تبغى ماكفاآكـاللي سويتهـ~....بغى يمسكني ابوياآ..
      خالد: بصدمه هذاك الرجال الكبير اللي لابس اسودي وجيشي ابوك
      عبير: ايوآ ارتحت خلاااص عرفت السالفة ....لا وازيدك من الشعر بيت (تأشر على نفسها بعتاآب) انا هربت من بيت اهلي خلااااااص (بكت بإنهيار تااآآمـ)
      ولفت عنه وهي تمشي لأن لازم تبعد عن هالمكان ولا بيتعقبون الشريحة ويجونهاآ
      خالد: خلاص انا آسـف بس
      عبيربكت : ياآخي اش تبغى مني مو معانتوآ انك ركضت معي مو معناتوآ انك خضت الادفينشر معي~ اللي فيه انا اكبر من تفكيرك وتفكير اي شخص
      خالد يحاول يهديهاآ بس مو عارف كيف انهارت قدامه وهي تقول بين دموعهاآ وشهقاتهاآ المتتالية : اش تبغاني اضعف قدامك ؟ (تأشر على نفسها ...وتظرب قفصها الصدري بقوة ) هذا انا ضعفت قدامك (ولفت عنه )
      فتحت الباكيت وشغلت السيجارة بس موراضية تشتغل النار الهوا قوي تحاول تلف يمين يسار ف النهاآية رمت الولاعة على الارض بقوة....وجلست ورجولها قدام صدرها مباشرة وحطت يدينها الثنتين على ركبهاآ وحطت راسهاآ على يدينهاآ
      وهي تشهق .....عبيررفعت راسهاآ وبإستغراب لقته يطآالع فيها نظرة الانكسااآر : ياآخي اش تبغى مني فــاآأرق
      قطع عليهمـ رنة جوال خالد اللي من اول يرن في يدهـ
      عبير: رد على خويك فيصل
      خالد: وانتي كيف عرفتي انه خويي فيصل
      عبير: يعني ماعندي اذن اسمع سمعتك اليوم الصباح في المجمع
      خالد لسا يطالع فيهاآ : الو
      فيصل بعصبية وصوت عالي حتى عبير عرفت انه معصب وخالد بعد اذنه شوي عن السماآعة : وينك ياخي من اول وانا ادق عليك قلت صار له شيئ رااح في حادث ....ماترد
      عبير: هههههههه ......(فيصل استغرب وصلهاآ الكلام)
      خالد: لا....(يحك راسه ) بس الجوال كان بعيد عني~...
      فيصل: ياشييخ يعني الحين انا صدقتكـ هــاآآ....؟؟
      خالد : ههه ياشيخ لا تكبر السالفة وبعدين احلف...(عبير تأشرله لا تكذب) لك واللــ
      فيصل يقاطعه : دخيلكــ كمل حلفان وكذب انا اعرف اساساً من حكة راسك انك تكذب
      خالد بصدمة : اش توني اعرف الناس كلها تدري عني ~....
      عبير: ههههههههههه ( ومشت بعييد ) ...خالد يتبعهاآ...
      فيصل: مين الناس
      خالد: هــاآآ (رجع يحك راسه ) محد بس واحــ......(وصار قريب جدا من عبيريعني هي تسمع الكلام اللي يقولونه)
      فيصل: خالد بطل كذب مين الناس وبعدين اش سالفتك كل ما قلت لك شي كذبت عليّ وش سالفتكــ بالزبط يخي فهمني السالفة ؟؟!!!...
      خالد: والله حتى انا مدري اش السالفة.... اعرف واقولك
      فيصل : تستهبل انت اقول شكل نهاية الفصلة اليوم الصباح كملت عليك ونقصت من عقلك وسرت فيري ستيوبد (جدا غبي)
      خالد: لا بس.....طووووووط طووط (\قفل فوجهه\)
      عبير اللي كاتمه الظحكة وتطاآلع خالد :ههههههههههههههههههههههههههههههههه انسدحت ظحك علييه هههههههههههههه
      وخاصةًَ لماحك راسه مستغرب انو فيصل فجأة قفل ف وجهه
      عبير:هههههههههههههههه
      خالد بإحراج شدييييييييييد يحك راسه :هههههه خلاص ترآ ماتظحك لذي الدرجه
      عبير: انت تحفة
      خالد: تحفة ولا تمثاآل هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههه
      عبير : هاهاها ماتظحك
      خالد:هههههههههههههههههههه
      عبير: طيب انا راآيحة
      خالد: وين ؟؟
      عبير: رآيحة خلاص
      خالد: وين طيب وين تسكنين
      عبير: خالد لا تبدأ ارجوكـ ....لاترجعني على ماكنت عليه خلي كل واحد يروح دربهـ واحنا حلوين...
      خالد: طيب انتي ليش تسوين كذا ليش تتظاهرين اني غريب واني بالصدفة المرحة لقيتكــ
      عبير تمشي : لأنو هذا الواقع ..
      خالد يلحق وراهاآ : من جد ...يعني ماآلتقينا بظروف صعبة
      عبيرمو مهتمة وقاعدة تحآول تناجي تاكسسي : عن اي ظرووف انت تتكلم
      خالد بعصبية : الحين انكرتي هــاآآأ.....
      عبير: انا ما انكر انا اقول الحقيقة ....(عبيرتركب التاكسي)
      خالد: وبتروحين بتكسي كماآن لالا ياعمري اكيد عشان كذا هربتي تبغين تفلّين ....اقول تعالي معاياآ بلاش صياعة
      عبير برفعة حاجب وبعصبية تعض شفايفهاآ~...:
      اولا: مو انت اللي تتحكم فيني وتتهمني بمظاآهري
      ثانياً: لا تحكم بالمظاهر ...~ ( وركبت ولا همهاآ وقالت للتاكسي يحرك )


      خالد يظرب برجله على الارض..~






      مقتطفاآـت من الباآرتين الجاآية :
      -عبير: خلاص طفشتني ياآخي تبغى تعرف اسمي خلاص بقولك اسمي اميرة
      - خالد: وليش ماتشيلين معك سكينه
      عبير بحكمة : غبية انا واذا سارت جريمة قتل وفتشوا الناس كلها وسووا تحقيق هياّ اش يفهمهم انو انا مظطرة ولا زم داآم انــ...
      خالد :ههههههههههههههههههههههههههههه يلعن ابو خيالكـ


      .................................................. .................................................. ............................................


      لا احلل نقل الرواية بدون ذكر اسمي ((*حجر ماآسي~*))


      نهـــــــــــــــــــــايـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــة البــــــــــــــارت الـــ11 والــ12

      من مواضيع حجر مآسي ~ :



    صفحة 1 من 3 123 الأخيرةالأخيرة

    المواضيع المتشابهه

    1. مشاركات: 0
      آخر مشاركة: 04-20-2012, 05:17 PM
    2. خمس وردات في واقع مرير
      بواسطة الغلا الشامخ في المنتدى كلام نواعم
      مشاركات: 8
      آخر مشاركة: 04-16-2012, 04:55 PM
    3. واقع فى شبكتك
      بواسطة miss n3omy في المنتدى كلمات الاغاني
      مشاركات: 1
      آخر مشاركة: 07-30-2010, 09:32 AM
    4. هــــ واقع ـــــذا
      بواسطة miss n3omy في المنتدى كلام نواعم
      مشاركات: 0
      آخر مشاركة: 01-13-2010, 02:40 AM
    5. معاني من واقع الحياة
      بواسطة miss n3omy في المنتدى المواضيع المخالفة و المكرره
      مشاركات: 0
      آخر مشاركة: 01-12-2010, 08:29 AM

    ضوابط المشاركة

    • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
    • لا تستطيع الرد على المواضيع
    • لا تستطيع إرفاق ملفات
    • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
    •  

    مكياج مركز تحميل لذيذة العاب بنات العاب طبخ شباب ياناسو اندرويد العرب دليل المواقع